التغيير : الخرطوم - اديس ابابا  مازال الغموض يكتنف مشاركة حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان في الاجتماع التحضيري مع قوى المعارضة وحملة السلاح آليوم الأحد في اديس ابابا والذي دعت له الوساطة الافريقية. 

وتكتم الحزب الحاكم على مشاركته بالرغم من انه كان قد وافق على المشاركة في الاجتماع في وقت سابق، وترجح مصادر مطلعة تأجيل الاجتماع الى يوم غد الاثنين.

 

في الأثناء جددت الاحزاب المشاركة في الحوار الوطني رفضها المشاركة في الاجتماع. وقال وزير الاعلام عضو آلية الحوار خلال تصريحات صحافية السبت ان سبب الرفض يعود لعدم تلقيهم دعوة رسمية للمشاركة من الوساطة بالاضافة الى ان الوساطة أجرت تعديلات على بنود الاجتماع جعلت الحوار في الخارج وفق أجندة جديدة تنحاز للمعارضة. مشيرا الى انهم استحسنوا قرار الحزب الحاكم بعدم المشاركة في الاجتماع. 

 

 وكانت احزاب معارضة من بينها حزب الأمة القومي وحركات مسلحة قررت المشاركة في الاجتماع التحضيري لكنها اشترطت تأجيل الانتخابات المقررة الشهر المقبل حتي توافق على المشاركة في الحوار الوطني بصورة فاعلة.