التغيير : الخرطوم كشف الناطق الرسمي باسم الحزب الشيوعي يوسف حسين عن وجود فرصة تاريخية لتشكيل أوسع جبهة سياسية في تاريخ السودان الحديث لإسقاط النظام الحالي، اتاحتها المقاطعة الواسعة للإنتخابات. 

وقال في تصريحات صحفية إنَّ على قوى “نداء السودان” توسيع حملة (ارحل) بالوضع في اعتبارها القوى السياسية الأخرى التي قاطعت الانتخابات لأسبابها، في إشارة إلى حركة الإصلاح العام برئاسة د. غازي صلاح الدين ومؤتمر البجا وأقسام واسعة من الإتحاديين وحتى حزب المؤتمر الشعبي نفسه.

وأضاف صحيح تلك القوى لم تكن جزءاً من حملة (ارحل) لكنها قاطعت الإنتخابات لأسبابها هي. ودعا قوى نداء السودان بأن تضع هذا الواقع في اعتبارها لتجميع هذه القوى لإسقاط النظام.