التغيير : الخرطوم نظمت حركة القوى الجديدة الديمقراطية (حق) بدارها بالديوم الشرقية بالخرطوم مساء الخميس (إضاءات حول فكر الخاتم) بمناسبة مرور عشر سنوات على رحيل المفكر السودانى الخاتم عدلان.

وتحدث فى اللقاء عدد من اصدقاء الراحل ومعارفه واعضاء بحركة (حق) والحزب الشيوعى، بينهم فيصل محمد صالح، ابوبكر الامين، عمر الصائم، قرشى عوض وبشرى الصائم.

واستعرض المتحدثون نضالات الخاتم عدلان وإسهاماته الفكرية والسياسية، وبصمته فى الحياة الاجتماعية والادبية السودانية منذ إلتحاقه بالعمل العام فى ستينيات القرن الماضى وحتى تاريخ وفاته العام 2005.

ودعا متحدثون إلى ضرورة قراءة الحقبة التاريخية التى عاش فيها الخاتم والافكار التى طرحها بمنظور اعمق ونشر كتاباته وإسهاماته للجيل الجديد. وشددوا على ضرورة قيام تحالف واسع لقوى الوعى والاستنارة.

وولد المفكر والسياسي السوداني الخاتم الهادي أحمد رجب والذي عرف بالخاتم عدلان، بقرية أم دكة الجعليين بقلب الجزيرة عام 1948  وتلقى تعليمه بالمدينة عرب ومدني الثانوية وكلية الآداب جامعة الخرطوم حيث تخرج من قسم الفلسفة ببكالوريوس الشرف في الآداب الدرجة الثانية القسم الأول التي كانت تؤهله لكي يعين معيداً بجامعة الخرطوم ولكن اسمه كان ضمن قائمة من الطلاب الذين تقرر عدم تعيينهم بالجامعة مهما كانت مؤهلاتهم. ولكن أساتذته واعترافاً بنبوغه خصصوا له منحة من قسم الفلسفة لنيل درجة الماجستير فإعتقله جهاز الأمن من داخل نادي الأستاذة عام 1980  ولم يطلق سراحه إلا في الانتفاضة.

ولم تكن تلك هي المرة الأولى التي يعتقل فيها الخاتم فقد أعتقل من قبل ذلك ثلاث مرات: الأولى كانت في مايو 1971 حيث أطلق سراحه في يوليو 1971 وأعتقل في أغسطس 1971 وأطلق سراحه في مايو 1973 عندما صفيت المعتقلات وكان في آخر قائمة أطلق سراحها واعتقل مرة أخرى في اجتماع مشترك مع لجنة فرع الحزب الشيوعي السودانى بجامعة القاهرة في ديسمبر 1975 م وأطلق سراحه عند تصفية المعتقل في مايو 1978 م. وقضى فترات اعتقاله بسجون السودان المختلفة كوبر، شالا مرتين وبورتسودان.

التحق الخاتم عدلان بالحزب الشيوعي عام 1964 م بمدرسة مدني الثانوية وأصبح كادراً قيادياً بها ثم التحق بجامعة الخرطوم وواصل نشاطه القيادي في الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطية وإتحاد طلاب جامعة الخرطوم حيث شغل منصب سكرتير الشئون الاجتماعية في دورة اتحاد  1968/1969م.  وكان الخاتم من المقربين لزعيم الحزب الشيوعى عبد الخالق محجوب.

استقال الخاتم عدلان من عضوية الحزب الشيوعي السودانى في عام 1994  ، بعد أن كان طرح رؤية فكرية  وسياسية جديدة قدمها للحزب الشيوعي السوداني الذي كان عضواً في لجنته المركزية  لخصها في ورقة سميت (آن أوان التغيير) في الحزب الشيوعي في العام التي فرغ منها في العام 1991 م ونشرت الأطروحة في مجلة الشيوعي ومجلة قضايا سودانية في لندن.

وبعد حوارات طويلة أسس الخاتم حركة جديدة سميت بحركة القوى الديمقراطية الجديدة ببريطانيا.

 تزوج الخاتم عام 1988م من الأستاذة تيسير مصطفى ولهما طفلان حسام وأحمد.عرف الخاتم عدلان كمنظر سياسي، وخطيب مفوه وكاتب صحفي ومترجم يجيد اللغة العربية والإنجليزية.

توفي الخاتم عدلان في ابريل 2005 م في لندن وتم نقل جثمانه للسودان.