التغيير: الخرطوم  استدعت، وحقَّقت شرطة أمن المجتمع يوم (الأحد 26 أبريل 2015) مع الصحفية بصحيفة (التيار) رابعة أبو حنة  لحوالي (ساعة)، حول، (مادة صحفية) نشرتها الصحيفة ) يوم (الثلاثاء الماضي حول (عمليات إجهاض بإحدى المستشفيات.

و اشارت منظمة ” صحفيون لحقوق الإنسان” جهر” إلى أن  السلطات هددت  بفتح بلاغ ضدها في نيابة الصحافة والمطبوعات  بعد أن رفضت أمرا   بالكشف عن مصادرها الصحفية،

 إلى ذلك استمعت محكمة الصحافة والمطبوعات أمس  الاثنين إلى ممثل الاتهام -جهاز الأمن– في جلسة محاكمة رئيسة تحرير (الميدان) مديحة عبد الله، و ادَّعى (جهاز الأمن) بأن المادة الصحفية التي أوردتها “الميدان”،  في السادس من يوليو 2014 بشأن: تحذيرات الحركة الشعبية بوقوع كارثة إنسانية في جنوب كردفان- تُمثَّل كذباً ، وتمجيدا للمتمردين، وإشانة لسُمعة الدولة.   

 وفي ذات السياق عقدت محكمة الصحافة والمطبوعات أمس جلسة محاكمة الكاتب الصحفي محفوظ بشرى في مُواجهة بلاغ (جهاز الأمن) ضده  بتهم إثارة الفتنة الدينية أو العرقية أو العنصرية أو الدعوة للحرب أو العنف.  

 وعبرت  (جهر) عن رفضها ابتزاز وإرهاب وتهديد السلطات (الأمن، الشرطة،…الخ) للصحفيين،  مشيرةً إلى تنامي ظواهر (المحاكمات، الاستدعاء، التحقيق) الكيدية من قبل (نيابة الصحافة، شرطة أمن المجتمع)،  كما دانت (جهر) مُطالبة الصحفيين بالكشف عن مصادرهم.