التغيير : بحرى جدد تحالف قوى الاجماع الوطني موقفه القاطع بعدم اعترافه بنتيجة الانتخابات الاخيرة مؤكدا استمرار حملة ارحل حتى اسقاط النظام.

 وكانت قوى نداء السودان قد نظمت وقادت في فبراير الماضي حملة ارحل لمقاطعة الانتخابات. واكد رئيس قوى الاجماع الوطني فاروق ابوعيسى في مؤتمر صحفي ظهر أمس بالمركز العام لحزب حشد الوحدوي بمدينة الخرطوم بحري تحت عنوان (الوضع السياسي الراهن وتحديات ما بعد أكذوبة الإنتخابات)، أكد  تمسك المعارضة بعدم الحوار مع الوطني، واوضح أن باب الحوار قد أغلق بعد رفض المؤتمر الوطني المشاركة في المؤتمر التحضيري بأديس أبابا، مشيراً لاستمرار حملة (إرحل) حتي إسقاط النظام.

وجدد أبوعيسى التأكيد في المؤتمر علي مواصلة التعبئة الجماهيرية ضد الوضع القائم، مؤكداً عدم الإعتراف بنتائج الإنتخابات ذات الأرقام المزيفة، وقال أن المعارضة تعتبر أن النظام فقد شرعيته منذ يوليو 2010 عندما فض شراكته مع الحركة الشعبية قبل إنتهاء أمد إتفاقية نيفاشا.