التغيير : دبنقا اقتحمت قوة من مليشيات الدعم السريع يوم الأربعاء حراسة شرطة محلية قريضة بولاية جنوب دارفور وقامت بإطلاق سراح اثنين من المتهمين بالقتل  بقوة السلاح من داخل الحراسة. 

وقال ناشط من قريضة إن المليشيات التي كانت تستقل سبع عربات لاند كروزر اقتحموا عند الساعة  السادسة من مساء يوم الأربعاء رئاسة شرطة المحلية وقاموا بإطلاق سراح كل من حمدان صباح وعبد الرحمن عبدالله وهم من أفراد المليشيا المتهمين باغتيال اثنين من النازحين  داخل معسكر أبيض بمدينة قريضة الاسبوع الماضي.  وأوضح الناشط أن أفراد  “الدعم السريع” وبعد أن أطلقوا سراح زملائهم اتجهوا بهم نحو تمركزهم في شرق المدينة المجاور لحامية الجيش

وفي مدينة نيالا قتل سائق تاكسي يدعى خالد الصادق رميا بالرصاص فى حي الثورة في شمال المدينة على يد مسلحين مجهولين، وفي حي الجير غرب نيالا أصيب صاحب بقالة بجراح بالغة بعد تعرضه إلى طلق طائش لم يعرف مصدره.

وكذلك بحي السد العالي شمال نيالا نهبت مليشيات حكومية عربة طبيبة تحت تهديد السلاح. وفي مدينة تلس قتل طفل وأصيب آخر بجراح بالغة الخطورة إثر انفجار قنبلة قرنيت كانا يلعبان بها داخل منزلهما في تلس.