التغيير : الخرطوم استمرت ازمة المواصلات العامة في عدد من المناطق في العاصمة السودانية الخرطوم وسط تذمر من المواطنين بعد لجوء أصحاب المركبات إلي زيادة تعريفة المواصلات في أوقات الذروة.  

ورصدت ” التغيير الالكترونية” الازدحام الشديد في مواقف المواصلات العامة ،خاصة في الفترة الصباحية وبعد انتهاء الدوام الدراسي والعملي. و اضطر العشرات من الطلاب العودة الي منازلهم علي الأقدام بعد ان يئسوا من الحصول على مقعد في المواصلات العامة.  

ووقعت مشادات متعددة بين الطلاب واصحاب الحافلات إثر  اصرار الطلاب على دفع نصف مبلغ التعرفة، وهو ما ظل يرفضه أصحاب الحافلات ، الذين يقولون أن السلطات المحلية لا تمنحهم المحروقات بأسعار مخفضة حتي يستطيعوا تغطية نقل الطلاب بنصف القيمة.   وكانت الادارة العامة للنقل والمواصلات في ولاية الخرطوم، أعلنت ان الولاية ستودع ازمة المواصلات بشكل نهائي بعد ان افتتاح مواقف جديدة وتدشينها أسطولا من حافلات الركاب الضخمة في الأسبوع الماضي.  

وقال مواطنون، ان اصحاب المركبات يلجأون الى زيادة تعريفة المواصلات في أوقات الذروة متعللين بأن هنالك ازدحاما في السير.