التغيير : وكالات أعلن وزير الموارد المائية والري المصرى حسام مغازي أن مصر وجهت الدعوة رسميا إلى السودان وأثيوبيا لعقد جولة جديدة من المفاوضات لسد النهضة الأثيوبي ، بحضور وزراء المياه بالدول الثلاث بالقاهرة ، وذلك في الأول من يوليو المقبل. 

وقال مغازى، في تصريحات صحفية ، إنه تم الاتفاق بين وزراء المياه بمصر والسودان وأثيوبيا علي عقد جولة جديدة من المفاوضات الفنية لسد النهضة الاثيوبي بالقاهرة خلال الفترة من (الأول إلى الثالث) من يوليو المقبل بمشاركة الخبراء الوطنيين بالدول الثلاث والمكتبين الاستشاريين الدوليين (الفرنسى والهولندى) المعنيين بالقيام بالدراسات الخاصة السد وبحضور المكتب القانوني “كوربت الانجليزي” ، وذلك لفحص وتقييم العروض الفنية والمالية المقدمة من المكتبين الاستشاريين لمراجعتها والتوافق على كافة الاجراءات والبنود بها.

وكشف الوزير عن اتفاق وزراء المياه الثلاث على تنظيم احتفالية خاصة بوجود ومشاركة كافة المعنيين بملف سد النهضة للتوقيع مع المكتبين الاستشاريين الدوليين يوم 11 يوليو المقبل، لافتا إلى أنه سيتم خلال اجتماعات القاهرة تحديد مكان عقد الاحتفالية بالخرطوم أو القاهرة طبقا للترتيب المتفق عليه.

وأوضح أنه سيتم ، خلال جولة المفاوضات الفنية لسد النهضة الاثيوبي بالقاهرة ، الاستماع إلى المكتبين الاستشاريين اللذين سيقومان بعرض التفاصيل الفنية والإجرائية والخطة التنفيذية للدراسات الفنية المطلوبة ، كما سيقوم المكتبان بالإجابة على أي استفسارات أو ملاحظات من جانب اللجنة الوطنية الفنية التي تضم 12 خبيرا من الدول الثلاث ، قبل أن يتم – بالتنسيق مع المكتب القانوني الدولي – إعداد وتجهيز مسودة العقد لعرضها على الدول الثلاث تمهيدا للتوقيع عليها خلال احتفالية 11 يوليو.