التغيير : دبنقا                             يعاني مواطنو ولايات دارفور من ارتفاع هائل فى أسعار المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية مع حلول شهر رمضان المعظم.

حيث بلغ سعر جوال السكر بالجنينة (370) جنيها، وباقة الزيت (350) جنيها، وجوال العدس (600) جنيها، والبلح (800) جنيها، وكيلو لحم البقر (60) جنيها،  وجوال الدخن (300) جنيها.

 وفى نيالا بلغ سعر باقة الزيت (330) جنيها، وجوال السكر (340) جنيها، وجوال الدخن (340) جنيها، وجوال الفحم (80)  جنيها  وكيلو الضأن (50) جنيها، وملوة البلح (30) جنيها، وملوة العدسية (50) جنيها، وكوم الطماطم (10)  جنيهات،. وفى الفاشر بلغ سعر كيلو الشرموط (70 ) جنيها، ورطل السكر ( 3) جنيهات، وزجاجة الزيت (17) جنيها، ورطل البلح (8) جنيهات، وجوال البصل (400) جنيها، وجوال والفحم (125) جنيهاكما تشهد ولاية غرب دارفور أزمة حادة فى الوقود، حيث بلغ سعر جالون البنزين فى السوق الأسود (75 ) جنيها، والجازولين (50 ) جنيها. وقال صاحب مركبة إن السلطات حددت مدة ساعتين عمل لمحطات الوقود من الثامنة صباحا وحتى العاشرة وكشف بأن تعرفة المواصلات ارتفعت من جنيه إلى ثلاث جنيهات.