التغيير : السودانى أكد رئيس اتحاد أصحاب العمل بولاية الجزيرة عبد العزيز حاج النيل توقف 70% من مصانع الولاية عن العمل، ونزوح 30% منها لولاية الخرطوم بسبب انهيار مشروع الجزيرة وتردي الوضع الاقتصادي وما أفرزه من جبايات.

وأعلن حاج النيل خلال لقاء والي الجزيرة باتحاد العمل بالولاية أمس بأمانة الحكومة نزوح (4) مصانع للمياه الغازية لولاية الخرطوم لأسباب ولائية وليست سياسة دولة. معلقاً بالقول: هذه المصانع لم تكن لترحل لولا الفروقات بين الولايات.
وأشار لمعاناة القطاع من السياسات التمويلية مع البنوك، والمصارف، والعنت في فهم المشاريع، والتعرفة العالية للكهرباء وما تشكله من زيادة أعباء على أصحاب المصانع والقطوعات المستمرة، وعدم توفر الوقود، وإغراق السوق بالمستورد من البضائع.
كان اتحاد أصحاب العمل بالولاية قد شكا من الازدواجية في تحصيل الرسوم على البضائع الواردة لمدينة ود مدني. وعبر عن رفضه لاتهام التجار ببيع البضائع الفاسدة، وفرض رسوم على عمليات التفتيش بواقع (200) جنيه للمحل الصغير، مقابل (800) جنيه للمحل الكبير، و(1800) جنيه للمصنع، و (50) جنيهاً للبقالة الصغيرة.