التغيير : الصيحة كشفت السلطات بولاية الخرطوم عن إعفائها بعض أئمة المساجد في أوقات سابقة بدعوى انحرافهم عن "المسار العام" والخروج عن اللياقة من على منابر خطب الجمعة.

واتهم رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم بدر الدين طه، في حديثه في برنامج مؤتمر إذاعي الذى بثته الإذاعة السودانية، أئمة مساجد بأنهم متفلتون يخرجون عن اللياقة أثناء خطب الجمعة، وزاد: “تم إعفاء عدد منهم جراء ذلك.

وتابع: “هنالك أئمة ينحرفون عن المسار العام ونصحناهم بأن يترجلوا”، وقال إن خطب الجمعة يجب ألا تخلو من التوعية والنصيحة لولي أمر المسلمين والمسؤولين كافة وأن يكون ذلك في إطار الالتزام بالكتاب والسنة.

وأكد طه أن المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم، يسعى لأن تكون الدعوة في سلم أولويات الولاية والحكومة المركزية.

وكشف عن مشروع يهدف الى ترقية الأئمة وتطويرهم، قائلا إن الجمعة القادمة سيتم افتتاح مشروع “الإمام المحترف.

ونوه الى أن المجلس يريد أن يرتقي بسكن ومعاش الإمام، موضحا أن 150 إماماً تقدموا للخطة الإسكانية وأن المرحلة المقبلة ستشهد صيانة الخلاوي.