التغيير : حسين سعد  احال قاضي محكمة النظام العام بالخرطوم بحري قضية ١٢ فتاة مسيحية متهمة بارتداء "الزي الفاضح" الى القاضي المشرف لتحديد قاضي اخر لمباشرتها.

وكانت ذات المحكمة قبيل احالتها للقضية قد وجهت تهمة تحت المادة ١٥٢ “الزي الفاضح” لواحدة من الفتيات المسيحيات اللاتي تم القاء القبض عليهن الخميس الماضي عقب خروجهن من الكنيسة المعمدانية بطيبة الاحامدة العزبة  ورحلت السلطات الفتيات الى قسم الصبابي حيث امضت عشرة فتيات منهن ليلتهن بالحبس قبل اطلاق سراحهن بالضمانة العادية يوم الجمعة بينما اطلق سراح الاثنين الاخريين فجر ذات اليوم.

  ويواجه المسيحيون في السودان حسب نشطاء  استهدافا ممنهجا  طال حقوقهم ومعتقداتهم  وكنائسهم.

 وفي سياق ذي صلة تواصل محكمة جنايات الخرطوم بحري الخميس المقبل جلساتها الخاصة بمحاكمة اثنين من القساوسة المتهمين بالتجسس وقال عضو هيئة الدفاع المحامي عثمان المبارك ان المحكمة في جلستها  الماضية استمعت الى شاهد الاتهام الثالث وهو رجل امن سابق تم احضاره كشاهد خبرة  مشيرا الى ان شاهد الخبرة وصف بعض المعروضات في البلاع بانها عمل استخباراتي لكن عندما ساله الدفاع بشان سهولة الحصول علي الخرط والاماكن عبر محرك البحث قوقول اجاب الشاهد بنعم وقال انها غير محظورة.

 واوضح المبارك ان المحكمة اغلقت قضية الدفاع  وحددت جلسة الخميس المقبل لاستجواب المتهمين وقال عثمان انهم سيدفعوا بطلب للمحكمة عقب استجواب المتهمين لشطب القضية باعتبار ان الادلة غير متوافقة  مع الاجراءات ومخالفة للدستور.