التغيير : الخرطوم  استدعت وزارة الخارجية السودانية سفير دولة جنوب السودان في الخرطوم ميان دوت ونقلت له احتجاجها على استمرار دعم جوبا للمتمردين. 

وقالت الوزارة في بيان لها يوم الأربعاء اطلعت عليه “التغيير الالكترونية” ان دولة جنوب السودان مازالت تدعم الحركات المسلحة التي تعمل فى الاراضي السودانية.

 

ونقل مدير إدارة شؤون جنوب السودان، احتجاج حكومة السودان على الدعم الذي تقدمه دولة جنوب السودان للحركات السودانية المسلحة، وكذلك الحملة الإعلامية السالبة على البلاد من الصحف المقربة من حكومة الجنوب. 

 

وطالبت الخرطوم جوبا بضرورة احترام الاتفاقيات الموقعة بين البلدين. 

وهذه هي ليست المرة الاولى التي يتم فيها استدعاء ميان دوت بواسطة الخارجية السودانية ونقل نفس الاحتجاج له. 

 

وكان رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت قد اتهم السودان مؤخراً بدعم المتمردين الذين يقودهم نائبه السابق رياك مشار. 

 

وظلت العلاقة بين الدولتين الجارتين متوترة على الدوام منذ ان انفصلت جوبا عن الخرطوم في العام ٢٠١١. ووصل التوتر مداه عندما هاجمت قوات الجيش الشعبي منطقة هجليج الغنية بالنفط والمتنازع عليها بين الدولتين الامر الذي كاد ان يؤدي الى حرب شاملة بينهما.