التغيير: راديو دبنقا أكد راديو دبنقا تعرض (3) نساء بينهن قاصر لاغتصاب من ميشيات  حكومية  استوطنت حديثا  بمناطق شرق جبل مرة الاثنين قرب منطقة دولما. 

وقالت إمرأة من أقرباء الضحايا لـ”راديو دبنقا” إن (4) من المسلحين يمتطون ظهور الجمال وجدوا النساء الأربعة في الزراعة وهن يقمن بمهمة الحشاشة في مزرعة قريبة من قرية دولما نهار يوم الاثنين، وأوضحت أن المسلحين هددوا النساء الثلاثة داخل المزرعة، ومن ثم اغتصبوهن بالتناوب.

وقالت المرأة “أن بين  النساء الضحايا قاصر عمرها (17) سنة، بينما تبلغ أعمار الاثنين الأخريات بين  (31 و27) سنة على التوالي. وكان (3) من أفراد المليشيات اغتصبوا أيضا فتاة قاصرة تبلغ من العمر (17) سنة نهار يوم الأحد قرب تابت بولاية شمال دارفور، وتمكن رجال الجيش في تابت بعد تلقيهم بلاغا بذلك من مطاردتهم والقبض على أحد الجناة وإيداعه الحراسة في تابت.

وفي سياق  متصل لا يزال سوق منطقة طور التابعة لمحلية كاس  بولاية جنوب دارفور مغلقا  منذ أن فتح أحد أفراد المليشيات الحكومية واسمه الساير آدم خميس النار على شخصين داخل السوق وقتلهما في الحال يوم الجمعة.

ورفض أهل القتيلين وهما حسون حامد عبد الشافع  وعلي عبد الرحمن آدم عبد الرحمن الدية التي عرضها أهل القاتل لتسوية الموضوع في اجتماع تم بمقر حامية الجيش في طور ، حيث برر أهل القتيلين عدم استلام الدية بسبب أن القاتل هو مجرم معروف في المنطقة ويتبع للدعم السريع في زالنجي، وقام من قبل بقتل أربعة أشخاص بالمنطقة دون مساءلة أو توقيف.

وأكد أولياء الدم أنهم لن يقبلوا بالدية إلا بعد القبض على القاتل الساير آدم واتخاذ الإجراءت القانونية حياله وإيداعه في الحراسة.