*أمر قبض على مدير مطار الخرطوم *بعد سجنهم عامين وانتزاع اعترافات بالتعذيب: مثول 7 متهمين أمام محكمة في (نيالا) *لجنة برلمانية تذهب إلى وزارة الكهرباء بدلا من استدعاء الوزير *"آلية الحوار" تجيز تقارير لجنة الاتصال بالحركات المسلحة *رئيس المجلس الطبي يدق ناقوس الخطر التفاصيل:  

أمر قبض على مدير مطار الخرطوم

التغيير:السوداني

أصدرت النيابة المختصة بالخرطوم جنوب أمراً بإلقاء القبض على مدير مطار الخرطوم على خلفية بلاغ تقدم به أبناء إمرأة مسنة (75 عاما) سقطت من رافعة نقل كبار السن عند مدخل صالة الوصول بالمطار بعد ترحيلها من طائرة سعودية نقلتها من مدينة جيزان بالمملكة العربية السعودية أمس الأول، حيث أصيبت المرأة بنزيف حاد وكسور أدخلتها قسم العناية المكثفة بمستشفى رويال كير.

ووفقاً لمتابعات (السوداني) فقد وجهت النيابة المختصة بالقبض على مدير مطار الخرطوم لإهمال موظفي الإشراف على نقل كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة.

من جهتها أبدت السلطات المختصة أسفها لإصابة المرأة المسنة وأعلنت إلتزامها بجبر الضرر ودفع تكاليف العلاج، إلا أن ذوي المصابة أصروا على المضي قدماً في إجراءات التقاضي بهدف لفت نظر السلطات المختصة الى نقاط الإهمال بمنافذ مطار الخرطوم.

==========================

بعد سجنهم عامين وانتزاع اعترافات بالتعذيب: مثول 7 متهمين أمام محكمة في (نيالا)

التغيير: المجهر السياسي

بدأت المحكمة الجنائية الخاصة بجرائم دارفور في نيالا أمس الأول، إجراءات محاكمة 7 متهمين بإرتكاب جرائم تتعلق بإثارة الحرب ضد الدولة والإرهاب والقتل العمد.

وجرى توقيف المتهمين في 23 نوفمبر 2013 بمنطقة (مرشنج) 87 كلم جنوبي مدينة نيالا عاصمة جنوب دارفور، بعد اتهامهم بالإنتماء لحركة تحرير السودان جناح (عبدالواحد محمد نور) المتمردة في إقليم دارفور منذ العام 2003.

وقال أحد محامي هيئة الدفاع، محمد الحسن، بحسب (سودان تربيون): إن المحكمة الخاصة بجرائم دارفور عقدت (الخميس)، جلسة لسماع أقوال المتحري والمبلغ في مواجهة 7 من المتهمين بحجة إنتمائهم للحركة. وأشار المحامي إلى أن المتهمين يواجهون بمخالفة مواد في القانون الجنائي السوداني المتعلقة بإثارة الحرب ضد الدولة عسكرياً والقتل العمد والإرهاب وتقويض نظام الحكم الدستوري، موضحاً أن العقوبات المقررة لهذه الجرائم تصل إلى الإعدام والسجن المؤبد ومصادرة الممتلكات.

وأضاف الحسن أن المتهمين أبرياء ليس لديهم أي علاقات أو صلات بالحركات المسلحة، واعتبر الاتهامات التي يواجهونها مجرد (وشايات كيدية)، منوهاً إلى أن اعترافاتهم جاءت نتيجة لضغوط نفسية وجسدية مورست بحق المتهمين، نتج عنها انتزاع اعترافات غير قانونية ومخالفة صريحة لقانون الإجراءات الجنائية.

وتابع: (الاعترافات التي حواها محضر التحري باطلة بحكم القانون. نبذل قصارى جهدنا لتبرئة المتهمين).

وأبان المحامي أن المحكمة حددت جلسة يوم 12 أغسطس لموالاة السير في الدعوى وسماع شهود الاتهام، مؤكداً إمتلاك هيئة الدفاع من الأدلة والشهود مايمكنها من تبرئة المتهمين. وطالب بالإسراع في الفصل في القضية حتى لا يتضرر المتهمون أكثر مما مضى، موضحاً أنهم مكثوا في سجن نيالا مايقارب السنتين بدون أن يتم تقديمهم للمحاكمة، مما يعد مخالفة صريحة لروح قانون الإجراءات الجنائية.

============================

لجنة برلمانية تذهب إلى وزارة الكهرباء بدلا من استدعاء الوزير

التغيير: آخر لحظة

لاحت في الأفق نذر أزمة بين نواب مستقلين ولجنة الطاقة والتعدين بالبرلمان على خلفية ذهاب اللجنة لمقر وزارة الكهرباء بدلاً من استدعاء الوزير بعد أنباء عن رفض الوزير لطلب المثول أمام قبة البرلمان بشأن زيادة تعرفة الكهرباء. وقال النائب المستقل بدائرة تندلتي ولاية النيل الأبيض د. أحمد صباح الخير إنهم تقصوا وثبت لهم الأمر وأضاف أن الخطوة من جانبنا مرفوضة وعدّها نكوص وتراجع عن دور البرلمان التشريعي والرقابي، وشبّه اجتماع اللجنة بمقر وزارة الكهرباء بالإستجداء، وتعهّد بتقديم احتجاج شديد اللهجة لرئاسة البرلمان بتمرير قوانين أثناء عطلة المجلس مما جعلهم يرابطون يومياً لمتابعة القرارات التي تصدرها هذه اللجان مشدداً على ضرورة عدم إجازة أي قانون أو مناقشته بغير انعقاد جلسات البرلمان.

==========================

“آلية الحوار” تجيز تقارير لجنة الاتصال بالحركات المسلحة

التغيير: الصيحة

أعلن المؤتمر الوطني عن وصول رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى ثامبو أمبيكي إلى البلاد غداً. وكشف عن تقديم الحزب ورقة للآلية التنسيقية العليا للحوار (7+7) تحمل مقترحات لتحديد موعد إنطلاقة الحوار الوطني والمجتمعي. ونقل محرر (المركز السوداني للخدمات الصحفية) عن رئيس القطاع السياسي د. مصطفى عثمان إسماعيل، قوله أن أمبيكي سيعقد لقاءات مع قيادات الدولة وحزب المؤتمر الوطني لمناقشة القضايا السياسية بالبلاد، مبيناً أن آلية (7+7) أجازت تقارير الاتصال بالحركات المسلحة. وأعلن إسماعيل عن تقديم الوطني لعدد من المقترحات لتحريك عملية الحوار إستكمالاً لإلتزامهم بإقامة بيئة سياسية تستوعب كل الأطراف الوطنية في العملية السياسية بالبلاد مؤكداً التزامهم باتفاق خارطة الطريق الموقعة بين آلية (7+7) خلال الفترة الماضية.

رئيس المجلس الطبي يدق ناقوس الخطر

التغيير: التيار

رسم المجلس الطبي السوداني صورة قاتمة لمستقبل التطبيب والعلاج في البلاد وأقر البروفيسور زين العابدين كرار رئيس المجلس الطبي بوجود الأخطاء الطبية ومنها أخطاء التشخيص ودفع كرار بضعف التدريب لدى الكادر الطبي مبدياً قلقه إزاء هجرة الكوادر الطبية والخبرات، وحذر من ظاهرة جديدة انتشرت بقوة وهي هجرة أساتذة الجامعات وكليات الطب وكبار الاختصاصيين.

وقال كرار إن الفترة القليلة الماضية شهدت هجرة مايفوق الثلاثة آلاف طبيب، وعزا ذلك إلى المعيشة وسوء بيئة العمل . ودق كرار جرس الإنذار تجاه الأدوية المغشوشة مطالباً بالردع تجاه مروجي هذا النوع من الدواء. وذكر أن المختبرات الطبية تفتقد إلى الرقابة والمتابعة والتأكد من معايير الجودة فيها.

========================

 

تعذر صرف الدواء في مستشفيات الخرطوم بسبب الإيصال الإليكتروني

التغيير:الصيحة

شكى عدد من مرافقي المرضى بمستشفى الخرطوم، من اشكالات فنية متكررة واجهت التحصيل الإليكتروني بسبب أعطاب (الشبكة) ماقاد لتأخر المعاملات والاجراءات الخاصة بالمرضى، من فحوصات طبية وخلافه.

ورأى محرر التغطيات ب (الصيحة) الهضيبي يس تكدس مرافقي المرضى أمام نوافذ التحصيل الإليكتروني بمستشفى الخرطوم، في انتظار توريد الرسوم لإتمام الإجراءات الخاصة بمرضاهم، بعدما تعطلت شبكة التحصيل.

وقال المواطن محسن عبدالله إن الحصول على بعض الأدوية أضحى مرهوناً بتسديد الرسوم على نافذة التحصيل الإليكتروني، منوهاً إلى أن غياب الشبكة تكرر بمستشفى الذرة، مما تسبب في اكتظاظ ذوي المرضى أمام نوافذ التحصيل.

وبدوره إستغرب المواطن عبدالعزيز مساعد، حدوث ما أسماها حالة من الفوضى، أدت لعدم حصولهم على الدواء وعدم إجرائهم لفحوصات طبية مستعجلة. وقال (مادامت الدولة غير قادرة على تطبيق مثل هذا النظام فلماذا تلجأ إليه؟).

ولفت عبدالعزيز أنظار (محرر التغطيات) إلى ابنته الممددة أمامه، البالغة من العمر 10 أعوام، قائلاً: (إنها تعاني من أمراض القلب وتحتاج إلى العلاج بأسرع مايمكن. لا أستطيع احتمال هذا، لابد من وجود معالجات بديلة.. الوضع أصبح مزعجاً).

===================

ضبط 21 طناً من السلع الفاسدة بالنيل الأزرق

التغيير: آخر لحظة

ضبطت الهيئة العامة للمواصفات والمقاييس (21.5) طناً من السلع غير المطابقة للمواصفات، وقال مدير الهيئة بولاية النيل الأزرق محمد علي العوض في تصريح ل(سونا) إن المواصفات نظّمت حملات تفتيشية لضبط أسواق مدينتي الدمازين والروصيرص خاصّة، وإن شهر رمضان والعيد فترة تسوّق، مشيراً إلى أن الحملات استهدفت السلع الإستهلاكية الضرورية والتي شملت الدواجن والزيوت بأنواعها والبسكويت والطحنية والأرز والعدس والألبان والزبادي والمش والمربى، وأضاف مدير المواصفات والمقاييس أن المخالفات انحصرت في انتهاء فترات الصلاحية وسوء التخزين خاصة الدواجن وإعادة تعبئة الحلويات.

============================

(الشعبي): مباحثات مع 3 من حركات دارفور بشأن ضمانات مشاركتها في الحوار

التغيير: المجهر السياسي

كشف عضو لجنة الحوار الوطني الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي كمال عمر، عن مباحثات مع ثلاث من حركات دارفور المسلحة بشأن الحصانة وضمان مشاركتها في عملية الحوار الوطني بالداخل. وأفصح عن أن اللجنة التنسيقية العليا للحوار ستجتمع في غضون الاسبوع الحالي ليعقبها اجتماع الجمعية العمومية وقال عمر ل(المجهر)بأنه على اتصال ب 3 من الحركات المسلحة التي لها وزنها، ولكن الحوار يحتاج لخطوات داخلية لدفعه إلى الأمام خاصة فيما يتعلق بشروط الحركات، من حصانة لها لوصولها الى الخرطوم وفتح الممرات وإيقاف الحرب، مشيراً إلى أن لغة الحكومة تحسنت في الآونة الأخيرة لتهيئة مناخ للحوار.

=============================

(كنون) تطالب شركة مطارات السودان القابضة بتعويض قدره 10 ملايين جنيه

التغيير: اليوم التالي

كشف معتصم كنون، المدير العام لشركة فنادق كنون، عن مطالبته بتعويض بقيمة 10 ملايين جنيه، بسبب الخسائر التي تعرض لها من إغلاق نوافذ خدمية بمطار الخرطوم بصورة قسرية، وأكدت النيابة أنه ومن خلال التحريات التي أجرتها في القضية فقد تبيّن وجود عقد مبرم بين كنون والشركة وإدارة مطار الخرطوم. وكانت النيابة العليا بمحلية جبل أولياء قد رفضت الاستئناف المقدم من شركة مطارات السودان القابضة ضد الدعوى المقدمة من مجموعة فنادق كنون، وأحالت الدعوى للنيابة العليا بالخرطوم توطئة لإحالتها للمحكمة وتحديد الجلسة الأولى في النزاع بين كنون والقابضة مؤخراً وينتظر أن تتم إحالة ملف قضية شركة مطارات السودان وكنون إلى المحكمة في غضون الأيام القادمة.

========================

11 مليار دولار إجمالي الإستثمارات المصرية بالسودان

التغيير: السوداني

أعلن سفير مصر في الخرطوم، أسامة شلتوت، أن إجمالي إستثمارات بلاده في السودان بلغت نحو 11 مليار دولار منذ العام 2000 وحتى الآن في شتى المجالات، وأن مصر تحتل المرتبة الرابعة من حيث حجم الاستثمارات في السودان.

وقال شلتوت لوكالة أنباء الشرق الأوسط إن مجالات الإستثمار تتركز على الاتصالات والتصنيع وخاصة صناعة الأدوية، حيث توجد خمس شركات أدوية تعمل بالسودان بهدف توطين صناعة الدواء، لتوفير احتياجات السوق والتصدير للدول المجاورة.

========================