التغيير : الخرطوم  أعلن الجيش السودانى، السبت، سيطرته على منطقة (طوردا) الاستراتيجية الغنية بالمعادن بتخوم جبال الأنقسنا في ولاية النيل الأزرق، من قبضة الحركة الشعبية - شمال . 

وقال إنه استولى على عدد من الأسلحة وتمكن من استعادة أعداد من المواشي. 


ونقلت قناة الشروق عن قائد الفرقة الرابعة مشاه الدمازين عثمان سيد أحمد قوله إن قواته تمكنت  فجر السبت، من دخول منطقة (طرودا) وتحريرها من قبضة التمرد.


وأضاف أن الجيش استولى على عدد من الأسلحة وأعاد أعداداً من المواشي تتبع للأهالي كانت تحتجزها قوات التمرد بالمنطقة، التي وصفها بأنها تمثل بُعداً استخبارياً واقتصادياً لهم، باعتبارها تتبع لمناطق التعدين بجبال الأنقسنا.

وتشهد ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق معارك مستمرة بين القوات المسلحة السودلنية ومقاتلي الحركة الشعبية والتي شهدت انخفاضا في وتيرتها بسبب موسم الأمطار ويتوقع ان تشهد المنطقتين معارك ضارية بين الطرفين خلال الأشهر القليلة القادمة.