التغيير : بي بي سي امتنع سلفا كير، رئيس دولة جنوب السودان، عن التوقيع على اتفاق سلام في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا ،وقال بالأحد، "ان اتفاق سلام لا يمكن الحفاظ عليه، لا يمكن توقيعه." وأضاف كير: "يجب أن توقع على شيئ سوف تستمتع به، و لو وقع اتفاق سلام اليوم، ثم عدنا غدا إلى الحرب، ماذا سنكون قد حققنا إذن؟".

وقد وقع رياك مشار، النائب المقال لرئيس الدولة، وزعيم حركة التمرد المسلحة على الاتفاق، بينما أبدى فريق كير التفاوضي “تحفظات” على الاتفاق وطلب 15 يوما “لإجراء مشاورات” قبل العودة وتوقيعه، حسبما قال سيوم مسفين، ممثل مجموعة “الإيجاد” الإفريقية التي تتوسط في المفاوضات، في تصريحات صحفيةووصف مسفين الاتفاق بأنه  “عظيم” رغم أنه أشار إلى أن التوقيع عليه لم يكتمل.

وقال وزير الدولة للشؤون الإفريقية في الخارجية البريطانية، المشارك في المفاوضات، إن هذا ليس وقت الاحتفال.

ووقع الفرقاء عدداً من اتفاقات لوقف النار إلا أنهم لم يلتزموا بها، وقُتل عشرات الآلاف وشُرد أكثر من مليوني شخص منذ بدء القتال بين الجيش والمعارضة المسلحة في عام 2013.

وتشارك الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي والنرويج والصين والاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة ،في جهود الوساطة لانهاء النزاع في دولة جنوب السودان.