التغيير : الخرطوم أعلنت السفارة البريطانية عن وصول السفير الجديد لبلادها إلى السودان مايكل آرون الخرطوم خلفا للسفير السابق بيتر تيبر.

وعمل آرون كمدرس للغة الانجليزية فى مدرسة (الدامر) الثانوية لمدة عامين مطلع الثمانينيات قبل إلتحاقه بوزارة الخارجية البريطانية فى العام 1984. ودرس اللغة العربية فى جامعة ليدز.

وتنقل بين عدد من بلدان الشرق الاوسط  وعمل سفيراً لبلاده فى الكويت والعراق وليبيا.

وعبرَ السفير – خلال بيان وزعته سفارة بلاده فى الخرطوم وتلقت “التغيير الالكترونية” نسخة منه – عن سعادته بالعودة إلى السودان “تسرنى العودة إلى السودان مجدداً بعد 32 عاما. لدى ذكريات جميلة جدا عن الفترة التى قضيتها هنا وأنا اتطلع إلى اعادة اكتشاف هذا البلد المدهش وشعبه الرائع”.

ولا تبدو العلاقات بين الخرطوم ولندن جيدة طوال السنوات الاخيرة في ظل اتهام الأولى للثانية بقيادة الدول الأوربية لملاحقة الرئيس السودانى عمر البشير الذي تتهمه محكمة الجنايات الدولية بارتكاب جرائم حرب وابادة في اقليم دارفور غربى السودان