التغيير : الخرطوم  استدعت هيئة المصنفات الأدبية والفنية السودانية الفنانة الشهيرة ندى القلعة وطلبت منها عدم ترديد أغنية " خبر الشؤم " الذي تتحدث عن انتشار الرجال الذين يتغنون باغتيات البنات والمعروفين محلياً بنطاق واسع باسم " الحلوات". 

وعلمت ” التغيير الالكترونية ” من مصادرها ان المستشار القانوني  للمصنفات الفنية استدعي الثلاثاء الفنانة الشهيرة في مقر الهيئة بامدرمان وطلب منها عدم ترديد الاغنية بشكل فوري. واضافت المصادر ” ان بعض رجال الدين وغيرهم من القيادات السياسية قد أبدت تبرما من الاغنية التي انتشرت وطالبوا بإيقافها بحجة انها تخدش حياء المجتمع السوداني المحافظ”.

وانتشرت الاغنية والتي كتبها الشاعر هشام عباس على نطاق واسع مؤخراً ووجدت عديدا كبيرا من المشاهدات. وقالت ندي القلعة انها أرادت من ترديد الاغنية محاربة ظاهرة انتشار الرجال الذين يغنون أغنيات البنات وسط طقوس نسائية.  

ووجدت القلعة هجوما عنيفا من بعض الفنانات ومجتمع ” الحلوات”. وقالوا انهم يمثلون مجتمعات خاصة بهم. كما هاجم بعض كتاب الأعمدة الاغنية واعتبروها لا تليق بالمجتمع السوداني.