التغيير : الخرطوم إعتقلت الأجهزة الأمنية ، الصحفية هبة عبد العظيم، بسبب نشرها تحقيقا عن تلوث مياه النيل من مخلفات أحد مصانع الإنتاج الحربى.

وقالت شبكة الصحفيين السودانيين ، فى بيان لها ان الصحفية هبة عبد العظيم، من صحيفة ” السوداني”، تم اقتيادها يوم الخميس بواسطة افراد من الاجهزة الامنية من امام مجمّع تجارى بوسط الخرطوم. واوضح بيان الشبكة، انه تم التحقيق مع الصحفية هبة، لمدة ثلاث ساعات حول التحقيق الصحفي الذى نشرته بالصحيفة عن “تلوث مياه النيل الابيض بالرصاص والكروم نتيجة مخلفات مصنع اليرموك العسكري بجانب مياه الصرف الصحي، ليطلق سراحها بعد ذلك.

ووصفت شبكة الصحفيين الاعتقال بانه شبيه “بطرق عصابات المافيا”، وطالبت الأجهزة الأمنية بكف يدها عن الصحفيين والصحفيات لأداء واجبهم المهني.