العدل تدوِّن بلاغات ضد "عارف" بشأن "خط هيثرو" لقاء مرتقب بين البشير وسلفاكير في موسكو برلمانية: "أمين" يؤجج الصراع بين السيسي وأبوقردة معلومات جديدة حول اعتقال السعودية لمؤسس "الراكوبة" **

العدل تدوِّن بلاغات ضد “عارف” بشأن “خط هيثرو”

 التغيير: اليوم التالي

أصدر عوض الحسن النور، وزير العدل، قراراً أمس السبت، بشأن قضية فقدان شركة الخطوط الجوية السودانية لحق الهبوط والإقلاع بمطار هيثرو، وجه فيه المدعي العام لجمهورية السودان، بفتح بلاغ تحت المادتين 21/177 من القانون الجنائي لسنة 1991 ضد كل من أيان باتريك مستشار مجموعة عارف الاستثمارية الكويتية، والكابتن علي ديتشي نائب رئيس مجلس إدارة المجموعة، وكل من تثبت علاقته بالتعاون والاتفاق والتحريض معهما، وتسبب في فقدان خط هيثرو، ووجه القرار بنك السودان ووزارة المالية بوقف صرف أي مستحقات لكل من مجموعة عارف الاستثمارية الكويتية وشركة الفيحاء القابضة لحين البت في الدعوتين الجنائية والمدنية في مواجهتهما، وأشار القرار إلى أن اتفاق فض الشراكة مع مجموعة عارف الاستثمارية الكويتية وشركة الفيحاء القابضة وسودانير، يشير إلى التزامهما بتعويض سودانير عن أي أضرار ناجمة عن فض الشراكة، والتزم الطرف الثاني مجموعة عارف الاستثمارية الكويتية وشركة الفيحاء القابضة بمساعدة الطرف الأول سودانير في استعادة حق الهبوط بمطار هيثرو، وأضاف (إذا كان الطرف الثاني أو أحد العاملين مع مجموعة عارف قد تحصل على فوائد مالية مباشرة أو حقق مكاسب شخصية من ذلك) على أن يتم ذلك عن طريق التحكيم لدى غرفة دبي للتحكيم الدولي التجاري إذا فشل الطرفان في الحل الودي لأي نزاع ينشأ فيما يتعلق بتفسير أو تنفيذ الاتفاق.

**

لقاء مرتقب بين البشير وسلفاكير في موسكو

التغيير: اليوم التالي

كشف رياك مشار، رئيس المعارضة الجنوبية، عن لقاء مرتقب بين المشير عمر البشير رئيس الجمهورية، وسلفاكير ميارديت رئيس جنوب السودان، في العاصمة الروسية موسكو، وقال طلبنا من الرئيس أن يضغط على سلفاكير لتنفيذ اتفاقية سلام جنوب السودان، منوهاً إلى أن سلفاكير ليس لديه مفر سوى إنفاذ هذه الاتفاقية. وأضاف إن رغب أن يكون رئيساً شرعياً عليه احترام الاتفاقية، مطالباً بإطلاق سراح لام أكول أجاوين، لكون أن بقية أحزاب المعارضة بالداخل جزء من الاتفاقية ولابد أن يوقعوا عليها، وأكد مشار سيطرته على قواته حتى لايحدث خرق للاتفاق، وقال إن قوات من المجتمع الدولي ستعمل على حمايته حال عودته إلى جوبا، ووصف مشار اتهام جوبا للخرطوم بدعمهم بالحديث (الباطل) وزاد جوبا تتهم إثيوبيا وكينيا وجنوب أفريقيا بدعمنا أيضاً، وتعهد مشار بلعب دور في تنفيذ اتفاقية التعاون بين السودان وجنوب السودان بعد تكوين حكومة الوحدة الوطنية، باعتباره شريكاً في صياغتها وإبرامها، وأنها ستكون من أولوياته.

**

برلمانية: “أمين” يؤجج الصراع بين السيسي وأبوقردة

التغيير: آخر لحظة

هاجمت النائبة البرلمانية من حزب التحرير والعدالة سهام حسن، مدير مكتب متابعة سلام دارفور أمين حسن عمر، واتهمته بتعمد تأجيج الصراع بين التيجاني السيسي وبحر إدريس أبوقردة، وحذرت سهام في تصريحات صحفية محدودة من انهيار اتفاقية الدوحة، وحملت المسؤولية لرئيس السلطة الإقليمية واتهمته بالديكتاتورية، وطالبت سهام بإقالة السيسي وتعيين رئيس جديد مستقل يدير السلطة الإقليمية بعيداً عن حزبي التحرير والعدالة، وكشفت عن خلل إداري في السلطة الإدارية وفساد في مشروعات السلطة الإقليمية، واتهمت السيسي برفض تنفيذ المشروعات، وطالبت بتشكيل لجنة تقصي للوقوف على المشروعات.

**

معلومات جديدة حول اعتقال السعودية لمؤسس “الراكوبة”

التغير: المجهر

كشفت مصادر واسعة الإطلاع لـ (المجهر) معلومات جديدة حول خلفيات اعتقال السلطات السعودية لمؤسس وصاحب موقع الراكوبة الإليكتروني، المواطن السوداني المقيم بالمملكة منذ 15 عاماً وليد الدود المكي الحسين، في شهر يوليو الماضي. وقالت المصادر أن موقع الراكوبة نشر في شهر يونيو 2015 وثيقة مزورة منسوبة للاستخبارات العامة –إدارة المتابعة بالمملكة العربية السعودية- عنوانها (السودان وعاصفة الحزم)، وتهدف الوثيقة بصورة واضحة لضرب وحدة تحالف دول عاصفة الحزم، والعلاقات الثنائية بين السعودية والسودان برسم الشكوك حول نوايا السودان ومصداقية مشاركته في التحالف واستمرار تعاونه مع إيران. وأوضحت المصادر أن السلطات السعودية رصدت الوثيقة وراجعتها وتأكدت من أنها مفبركة، بعد أن قامت بتتبعها فنياً حتى تأكدت أنها نشرت لأول مرة بموقع الراكوبة ومنه إلى مواقع أخرى. واعتقلت سلطات الأمن السعودية وليد الدود في يوم 23 من شهر يوليو الماضي، وأخضعته للتحقيق حول حقيقة الوثيقة ومصادرها.

وقالت المصادر إن القوانين السعودية واضحة وصارمة تجاه أي نشاط يمس بالأمن الوطني السعودي ومصالح المملكة، وتحظر أي أنشطة أو أعمال تخالف القانون وشروط الإقامة بالدولة. وأكدت مصادر المجهر أن الوثيقة مزيفة، والدليل أنها أحياناً تتحدث عن الاستخبارات السعودية، وأحياناً تقول المخابرات، كما أن الوثيقة صادرة في أعلاه بالتاريخ الهجري، وفي متنها استخدم كاتبها التقويم الميلادي، كما أنها ليست معنونة إلى جهة محددة. وشددت المصادر على التزام السودان وحرصه على أمن المملكة العربية السعودية واستقرارها. وأكدت أن موقف السودان من عاصفة الحزم موقف وطني أصيل لا تراجع عنه.

**

مقتل وجرح 7 أشخاص في هجوم لمليشيات على بلدة بشمال دارفور

التغيير: المجهر

لقى أربعة أشخاص مصرعهم وأصيب ثلاثة آخرون بجراح، عقب هجوم نفذته أمس الأول الجمعة مجموعة مسلحة على قرية أمراي التابعة لمحلية كتم 120كلم شمال غرب الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور. ومارست المجموعة المسلحة التي كانت تستغل 10 سيارات لاندكروزر، ويمتطي بعض أفرادها الجمال، عمليات نهب واسعة على معظم منازل القرية قبل أن تتجه شرقاً نحو محلية كتم. وقال شاهد عيان من المنطقة لسودان تربيون، إن المليشيات هاجمت القرية في الصباح الباكر بالسيارات والجمال، وتمكنت من نهب كميات كبيرة من ممتلكات المواطنين وقتلت إثنين من المواطنين كما أصابت 3 بجراح بينما فُقد شخصان آخران، ووجدا صباح السبت مقتولَين.

**

حسبو: لامجال أمام المتمردين سوى الإستسلام للحوار

التغيير: آخر لحظة

قطع نائب الرئيس حسبو محمد عبدالرحمن، بعدم وجود مجال أمام الحركات المسلحة سوى الاستسلام لنداء الحوار والجنوح للسلام، عقب التوقيع على تفاهمات أمنية مع دولتي الجنوب ويوغندا. وكشف حسبو أن تلك الاتفاقيات قضت بتحريم انطلاق الأنشطة المعارضة للسودان من أراضيها، وجدد التأكيد على أن الحوار لن يكون مدعاة لأي تدخل خارجي، وأنه سيكون سودانياً خالصاً. ودعا حسبو أمام حشد جماهيري بمدينة كادوقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان أمس، حاملي السلاح إلى الانصياع لخيار السلام والحوار. وقال: (نحن وقعناً اتفاقاً مع يوغندا بمنع العمل المعارض، ووقعنا اتفاقاً مع الجنوب أيضاً لطرد الحركات، وبالتالي لا مفر إلا للسلام). وشدد حسبو على أن بادرة الحوار التي تقودها الحكومة لن تسمح بأي تدخلات أجنبية. وأضاف لانريد حواراً يحقق أجندة خارجية وسيكون سودانياً خالصاً يحقق العدل والمساواة والتقسيم العادل للسلطة والثروة.

**

السياحة العالمية ترفع العقوبات عن السودان

التغيير: الصيحة

رفعت منظمة السياحة العالمية عقوباتها عن السودان ومنحته العضوية الكاملة وذلك بعد عقوبات استمرت 10 سنوات مما يتيح للبلاد الاستفادة من الدعم الفني والمادي. وأورد محرر الشؤون الاقتصادية بالصيحة عبدالوهاب جمعة عن وزير السياحة والآثار والحياة البرية محمد أبوزيد قوله أمس، إن السودان أصبح بإمكانه الاستفادة من الدعم الفني والمالي لجميع مشروعات التنمية والمسح والإرشاد السياحي لأنه يتمتع الآن بالعضوية الكاملة في المنظمة بعد عقوبات استمرت 10 سنوات. ووصف أبوزيد اجتماع منظمة السياحة العالمية في دورتها ال21 بكلومبيا بالتاريخي، وقال إن السودان وقع على التزاماته في المنظمة.

**

الوطني: سندرس مقترحات الجبهة الثورية ..

التغيير : الصيحة

قال حزب المؤتمر الوطني إن إعلان الجبهة الثورية الأخير تضمن أشياء مقبولة وأخرى غير مقبولة، في وقت كشف فيه عن أنهم سيخضعون البيان لمزيد من الدراسة مع كل الأحزاب المشاركة في الحكومة وليس المؤتمر الوطني فقط. ونقل محرر المركز السوداني للخدمات الصحفية عن الأمين السياسي لحزب المؤتمر الوطني الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل قوله أمس، إن حزبه سيدرس البيان كاملاً مع آلية 7+7، مشيراً إلى أن موقفهم النهائي من هذا البيان سيتم إعلانه مع بداية الأسبوع القادم. وقال إسماعيل إن هناك رد سيصدر من آلية 7+7 عقب الدراسة، لكنه أوضح أن التقييم الأولي للبيان هو أنه خلط عملاً صالحاً بآخر سيء.

**

إجراءات قانونية ضد مسؤول بوزارة الصحة

التغيير: التيار

حركت نيابة الصحافة والمطبوعات، إجراءات أمر بالقبض على نائب مدير إدارة المؤسسات العلاجية الخاصة بوزارة الصحة، الدكتور محمد عباس فوراوي، في البلاغ الجنائي المدون ضده من شركة النيل للأعشاب بالرقم 11911 تحت المادة 159 من القانون الجنائي إشانة السمعة، وقال محامي شركة النيل للأعشاب يوسف محمد الأمين إن فوراوي أشان سمعة الشركة في إحدى الصحف، مما تسبب في أضرار لها في تقديمها للعلاج بالطب البديل للمواطنين، وقال في بيان أمس السبت إن شركة النيل لاتهدف إلى الكسب المادي وإنما رسالتها هي توطين وتقنين العلاج بالأعشاب والطب البديل، وقال إن الشركة تقدم العلاج المجاني للفقراء والمساكين وبأسعار زهيدة للمقتدرين ولم يشكوا أي ممن تعالجوا في الشركة من أي أضرار، وأكد الأمين أن الشركة لاتزال تباشر أعمالها في تقديم العلاج بالأعشاب للمواطنين لأن العلاج بالأعشاب هو من موروثات الشعب السوداني.

**

حملة لمقاطعة المشروبات الغازية بسبب ارتفاع أسعارها..

التغيير: التيار

كشفت جولة لصحيفة التيار عن ارتفاع ملحوظ في أسعار بعض السلع الاستهلاكية خلال الأيام الماضية، خاصة تلك السلع التي تشهد إقبالاً واستهلاكاً متزايداً خلال عيد الأضحى، وسجلت المشروبات الغازية نسبة زيادة تجاوزت ال25%، حيث ارتفع سعر باكتة مشروبات البيبسي والكولا من 60 إلى 80 جنيهاً، بينما بلغ سعر قارورة المياه الغازية (الموبايل) 4 بدلاً عن 3 جنيهات، ودوّن مواطنون على مواقع التواصل الاجتماعي دعوات تدعو لمقاطعة المشروبات الغذائية وعصائر تلك الشركات، في حملة تبدأ من يوم أمس السبت وتستمر إلى مابعد عيد الأضحى المبارك.

**

توضيح من السوداني..

 التغيير: السوداني

انهالت على الصحيفة مئات الاتصالات من جمهور القراء الأكارم عبر الهاتف والرسائل ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة؛ يستفسرون فيها عن أسباب غياب الصحيفة عن المكتبات ليومين. وتؤكد الصحيفة أن عدم صدورها لأسباب خارجة عن إرادتها!!!

وتشكر إدارة الصحيفة جمهورها الكريم على تواصلهم واهتمامهم الدائم بصحيفة الهوية الجامعة.

**

وصول 150 بصاً لحل ضائقة المواصلات

 التغيير: السوداني

أعلنت حكومة ولاية الخرطوم، وصول أسطول جديد من البصات يتألف من 150 بصاً لحل ضائقة المواصلات مؤكدة عزمها على تعميم تجربة الأنفاق والكباري الطائرة على تقاطعات الطرق كافة بمحليات الولاية السبع. وقال والي الخرطوم، عبدالرحيم محمد حسين لدى افتتاحه جسر الراحل مندور المهدي بشارع الحرية، إن ولايته تحوي أكثر من 200 تقاطع بحاجة إلى خدمة الأنفاق والكباري الطائرة، معلناً تعميم التجربة على المحليات، وأضاف سنعمل على توفير الموارد المطلوبة لإنجاز هذه الكباري ممتدحاً ماقام به الوالي السابق عبدالرحمن الخضر، الذي أشرف وخطط ودبر المال اللازم لإنجاز هذا الجسر. وتابع: نحن لازلنا نعيش على إنجازات الخضر الكبيرة. كما أثنى على روح الراحل د. مندور المهدي الذي قال أنه أعطى الوطن بلا حدود، وأن إطلاق اسمه على هذا الجسر هو نوع من الوفاء لما قدمه الرجل.

**

حملات لحصر الوجود الأجنبي بالخرطوم

 التغيير: السوداني

أعلنت محلية الخرطوم عن حزمة من الإجراءات لحصر وضبط الوجود الأجنبي بالخرطوم، وأشارت إلى استمرار حملاتها المكثفة لضبط وجودهم بأحياء المحلية. وقال معتمد محلية الخرطوم الفريق ركن أحمد علي عثمان أبوشنب، في تصريح للمركز السوداني للخدمات الصحفية، إن الوجود الأجنبي يجد اهتماماً كبيراً على مستوى المحلية والولاية، داعياً المواطنين إلى عدم تشغيل أي أجنبي قبل التأكد من أن جميع أوراقه الثبوتية سليمة وأنه دخل البلاد بطريقة شرعية، مشيراً إلى الآثار السالبة للوجود الأجنبي غير الشرعي أمنياً واجتماعياً واقتصادياً، مشدداً على التبليغ الفوري عن أي أجنبي مخالف للشروط والقوانين بالمحلية.