التغيير : الشروق أكد وزير الصحة بولاية سنار، انتشار مرض "المادورا" بصورة كبيرة بمنطقة ود أونسة بمحلية شرق سنار، معلناً اكتشاف أكثر من 60 حالة بالمنطقة.

و”المادورا” يصيب الأطراف خاصة الأرجل، وربما يقود لبترها، ويوجد بالسودان نوعان، بكتيري وفطري، والأخير الذي يسمى بـ”المايستوما” أشد خطورة ويعد من الأمراض الفتاكة.

 وناشد الوزير محمد عبد القادر المأمون،  خلال تصريح صحفي، المواطنين بضرورة التبليغ الفوري عن الحالات المرضية، وأعلن عن انطلاق يوم علاجي مجاني يسهم فيه اختصاصي مرض “المايستوما” البروفسير محمد حسن الفحل، الخبير في مرض”المادورا“.

وكان المرض قد انتشر في شرق سنار الأعوام الأخيرة، وفي العام 2010م تم ترحيل قرية “مرزوقة” بشرق سنار لإصابة 79 من أهاليها بالمرض.