الحكومة ترفض مشاركة المعارضة في المؤتمر التحضيري بأديس الأمة القومي يعترض على "اقحام البلاد في حرب اليمن" المعارضة تؤكد سودانية حلايب وتبرر ضعف رد فعلها تجاه القضية قطوعات الإمداد الكهربائي تشل أحياء الخرطوم زيادات كبيرة في تعرفة المواصلات   **

الحكومة ترفض مشاركة المعارضة في المؤتمر التحضيري بأديس

التغيير: اليوم التالي

أعلن إبراهيم غندور، وزير الخارجية، رفض الحكومة القاطع لمشاركة كافة الأحزاب المعارضة في المؤتمر التحضيري الذي ستدعو له الآلية الأفريقية رفيعة المستوى برئاسة ثامبو أمبيكي، وأكد غندور ل(اليوم التالي) أنه سيلتقي أمبيكي السبت المقبل، في جنوب أفريقيا لمناقشة استبعاد الأحزاب وأن يخصص المؤتمر التحضيري للقاء حملة السلاح فقط للاتفاق حول المسائل الإجرائية المتعلقة بالحوار الوطني. بجانب مناقشة شروط الحكومة حول الموضوعات التي سيناقشها المؤتمر التحضيري، موضحاً أن الدعوات التي تم تقديمها للأحزاب المعارضة بالداخل للمشاركة في الحوار بالداخل كافية. وأكد غندور أنه سيناقش مع أمبيكي استئناف الجولة المقبلة للمفاوضات بين الحكومة وقطاع الشمال. وامتدح وزير الخارجية أمبيكي وقال: إنه أفضل من التقيتهم ويعرفون دقائق ومجريات السياسة السودانية ومؤهل للعمل في ملفات السودان. ونفى غندور اتهامات قيادات في الجبهة الثورية للحكومة بأنها طرف في الخلافات الأخيرة، وقال إن أطراف الجبهة الثورية لايجمع بينها سوى العداء للحكومة والشعب وقتل الأبرياء.

**

الأمة القومي يعترض على “اقحام البلاد في حرب اليمن”

التغيير: المجهر

هاجم برلمانيون الحكومة لتجاهلها البرلمان في قرار مشاركة البلاد في عاصفة الحزم وإرسال قوات سودانية لليمن، وأعابوا على الجهاز التنفيذي عدم استشارتهم في بعض القرارت المهمة، وطالبوا بإصدار قرار واضح في قضيتي حلايب والفشقة. وقال البرلماني المستقل محمد طاهر عسيل في الجلسة أمس: نحن حريصون على علاقاتنا مع العرب والجيران لكن مشاورتنا مهمة. وانتقد غياب قضية حلايب والفشقة عن خطاب الرئيس باعتبارها قضايا أساسية وأضاف: (لازم يكون عندنا قرار واضح فيها).

من جهة أخرى أعلن حزب الأمة القومي المعارض رفضه إقحام البلاد في الحرب الدائرة في اليمن، واعتبر في بيان له أمس الأربعاء صدر عن مجلس التنسيق بالحزب، أن الحروب الجارية في سوريا والعراق واليمن، حروب طائفية، ورأى أن مشاركة السودان فيها لن تحقق سوى تعميق النزاع الطائفي. وقال الحزب الذي يتزعمه الإمام الصادق المهدي، إنه سيعمل على إبرام مصالحات طائفية بين الدول المعنية، بما يمليه الدين والتراث السوداني. وزاد البيان: نتفهم ونؤيد حق المملكة العربية السعودية في الدفاع عن حدودها وتأمين أمنها القومي ودعم الشرعية في اليمن.

**

المعارضة تؤكد سودانية حلايب وتبرر ضعف رد فعلها تجاه القضية

التغيير: اليوم التالي

اعترفت المعارضة بقصورها فيما يتعلق بقضية حلايب وضعف رد فعلها على السياسات المصرية الرامية لتمصير المثلث، وانتقد كمال عمر الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي موقف القوى الساسية السودانية من إجراء السلطات المصرية الانتخابات في المنطقة، وعد الأمر مؤشراً على تراجع القيم الوطنية عند هذه الأحزاب، وبرر غياب موقف المؤتمر الشعبي تجاه ماحدث بانشغالهم بقضية الحوار الوطني، لكنه عاد وأكد على سودانية حلايب وشلاتين، ناعتاً ما تقوم به السلطات المصرية بالاستفزاز الذي يشبه ماتقوم به سلطات الاحتلال مع الشعب الفلسطيني، وأردف بأن إقامة الانتخابات في المنطقة لاتمنح السلطات المصرية شرعية لاتملكها بحسب اسم المنطقة والمواطنين المقيمين فيها متهماً السلطات المصرية باستغلال البسطاء ورصهم في الصفوف لدعم موقفها. وأكد عمر على ضرورة قيام كيان شعبي مهمته الأساسية استعادة حلايب وتجاوز ماسماه التساهل الحكومي في التعامل معها. وفي السياق قال مستور أحمد، الأمين السياسي للمؤتمر السوداني، إن حلايب سودانية ولامجال للمساومة أو التنازل عنها، وأرجع مستور ضعف رد فعل المعارضة إلى ماسماه اقتناعها بأن التعبير عبر بيانات لم يعد مجدياً وأن مسؤولية الحفاظ على الحدود هي مسؤولية الحكومة في المقام الأول. ودعا مستور إلى قيام كيان للتعاطي مع قضايا الحدود ليس في حلايب وحدها وإنما في الفشقة أيضاً وأن لايترك الأمر لسياسات الحكومة وحدها.

**

قطوعات الإمداد الكهربائي تشل أحياء الخرطوم

 التغيير: التيار

فوجيء مواطنو ولاية الخرطوم صباح أمس الأربعاء بانقطاع التيار الكهربائي متزامناً مع ارتفاع درجات الحرارة، الأمر الذي عدوه بداية لمعاناة قد تتفاقم في الصيف من العام 2016 إلا أنها جاءت هذا العام مبكراً. وحاولت التيار استنطاق مسؤولين في وزارة الكهرباء إلا أنها لم تجد تجاوباً لمعرفة أس المشكلة. ولم تتمكن التيار من احصاء المناطق التي شهدت قطوعات نسبة لعددها الكبير، وقطعت الكهرباء من أحياء الصحافة، وأجزاء من أركويت، الرياض، الأزهري، جبرة والكلاكلات، منذ الساعة التاسعة صباحاً لتعود مجدداً بدءاً من الرابعة حتى السادسة مساء. كما شملت القطوعات أحياء سوبا الحلة، الكدرو، الفتيحاب، الدروشاب، والرياض. وتلقت التيار العديد من شكاوى المواطنين الذين صبوا جام غضبهم على وزارة الكهرباء، وحملوها مسؤولية معاناة المواطنين، وأشاروا في حديثهم ل(التيار) أن التيار كان ضعيفاً ومتذبذباً. وتساءل مواطنون عن أسباب هذا الإخفاق الواضح والكبير، وأن انقطاع الإمداد يعني ببساطة تامة فقدان جميع سبل الحياة؛ لأن أغلبية الخدمات يرتبط وجودها بالتيار الكهربائي خاصة الإمداد المائي الذي لايمكن الاستغناء عنه إطلاقاً؛ لذلك عندما ينقطع التيار الكهربائي يختل النظام، الأمر الذي يؤدي إلى فساد الأطعمة المحفوظة داخل الثلاجة، وزيادة معاناة الأمهات.

**

زيادات كبيرة في تعرفة المواصلات  

التغيير: المجهر

شهدت تعرفة المواصلات بولاية الخرطوم زيادة كبيرة في عدد من الخطوط ورصدت المجهر احتجاجات المواطنين على الزيادة. وأفاد مواطنون من موقف كركر بالخرطوم أن الزيادات يفرضها أصحاب المواصلات الداخلية في الفترات المسائية والصباحية، خاصة في خطوط الكلاكلات وجبل أولياء والثورات. وبلغت تكلفة المواصلات من الخرطوم إلى الشنقيطي والثورة بالنص والوادي 5 جنيهات بالنسبة للمركبات 14 راكباً بدلاً عن 3 جنيهات، والشعبي أم درمان الخرطوم 5 جنيهات وكانت 3 جنيهات، وجبل أولياء الخرطوم 10 جنيهات بدلاً عن 3 جنيهات للحافلات الكبيرة. وشكا بعض المواطنين من أن أصحاب (الهايس) برروا رفعهم للتعرفة بأنهم ترخيص تجاري ويسددون يومياً 30 جنيهاً إيصال غرامة للإدارة العامة للمرور.

**

إبعاد سودانيين من النرويج تحت حراسة 60 شرطياً نرويجياً

التغيير: آخر لحظة

أبعدت السلطات بدولة النرويج 7 سودانيين عن أراضيها، تسللوا بطرق غير شرعية، وعلمت آخر لحظة من مصادرها أن المبعدين وصلوا الخرطوم أمس الأول بطائرة خاصة وسط حراسة أمنية مشددة، مشيراً إلى أن 60 شرطياً من دولة النرويج كانوا برفقة المبعدين في الطائرة، ونوه المصدر إلى أنه تم تسليم المبعدين للسلطات بالمطار والتي شرعت بدورها في إجراء التحريات معهم.

**

جهاز الأمن: لن نسمح بالعمل المسلح بعد المفاوضات

 التغيير: الصيحة

جدد جهاز الأمن والمخابرات دعوته لحملة السلاح من المتمردين وتجار الحرب وأصحاب الأجندة للحاق بركب المفاوضات والجنوح للسلم، وأن يتقوا الله في وطنهم وأهلهم، مؤكداً التزامهم بتنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية المشير عمر البشير الخاصة بوقف إطلاق النار. ونقل محرر المركز السوداني للخدمات الصحفية عن مدير هيئة العمليات بجهاز الأمن اللواء علي النصيح القلع قوله أمس إن جهاز الأمن لن يسمح بالعمل المسلح وأنه أعد الرجال لتقدم الصفوف. وقال القلع لدى مخاطبته تخريج الدفعة 80 من منسوبي جهاز الأمن والمخابرات: إن المتمردين قد جربوا الحرب فماذا كسبوا، مؤكداً أن الفرصة الآن أمامهم للحاق بركب المفاوضات، مشيراً إلى أن المواطن أصبح الهم الأول للجهاز يسهر على أمنه وراحته قائلاً: نحن أبناؤكم تجدونا دائماً في خدمتكم ونحن منكم وإليكم.

**

جوبا تبعد دكتور لوكا بيونق بعد انتقاده تقسيم الجنوب ل28 ولاية

 التغيير: الصيحة

أبعد رئيس حكومة دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت، القيادي الجنوبي الدكتور لوكا بيونق، من دولة الجنوب، عقب إلقائه محاضرة نظمها المركز تحدث فيها لوكا عن عدم دستورية زيادة ولايات الجنوب إلى 28 ولاية. ونقلت مسؤولة الشؤون الدولية بالصيحة إنصاف العوض عن مصدر موثوق قوله أمس، إن الرئيس سلفاكير اتصل هاتفياً بنائب مدير جامعة جوبا أكيك قبل انتهاء المحاضرة، وأبلغه بضرورة أن يتم إبعاد لوكا بيونق من منصبه كرئيس لمركز دراسات السلام والتنمية بالجامعة. وقال المصدر إن رئيس الجامعة أبلغ لوكا بيونق أن كل ماتستطيع الجامعة فعله أن تقدم له تأشيرة خروج مفتوحة من جوبا وتذاكر سفر ليغادر جوبا.

**

نائب برلماني: اقتصاد البلاد يعيش تشوهات كبيرة ومفارقات

التغيير: التيار

وجه النائب البرلماني فضل المولى هجا انتقادات حادة للسياسات الاقتصادية بالبلاد، وشن هجوماً لاذعاً على سياسة الترضيات السياسية التي تنتهجها الدولة، ورسم صورة قاتمة للأوضاع الاقتصادية بالبلاد، وقال هجا في مداخلته بالبرلمان أمس الأربعاء أثناء التداول حول خطاب الرئيس: إن اقتصاد البلاد يعيش تشوهات كبيرة. وأشار لارتفاع أسعار الدولار، واستيراد السلع الهامشية وغير الأساسية ومن بينها لعب الأطفال، وارتفاع أعداد المهاجرين وسط الشباب والمهنيين، وتزايد أعداد العمالة الأجنبية ومايترتب على ذلك من تحويلات تتم بالعملة الصعبة لدول العمالة الوافدة، ونبه فضل المولى لتراجع صناعة السكر بالبلاد، مبيناً بأن السكر المستورد الآن أقل سعراً من السكر المحلي بأسواقنا الداخلية، لجهة عدم وجود حماية للمنتج الوطني.

**

سفراء الاتحاد الأوربي يحثون على استئناف مفاوضات المنطقتين

 التغيير: السوداني

حث وفد من سفراء الاتحاد الأوربي على ضرورة استئناف مفاوضات المنطقتين بين الحكومة والحركة الشعبية شمال، كما طالبوا المانحين الدوليين بتوفير المزيد من الدعم للنازحين، وذلك في أعقاب زيارة ليوم واحد وقفوا خلالها على الأوضاع بولاية النيل الأزرق. وتألف وفد السفراء من رؤساء البعثات الدبلوماسية من الاتحاد الأوربي، وضم ممثلي كل من فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، هولندا، السويد والمملكة المتحدة. وأفاد تعميم صادر عن بعثة الاتحاد الأوربي في الخرطوم أن الوفد التقى حاكم ولاية النيل الأزرق وحكومته وتبادل وجهات النظر حول الوضع الإنساني والتنموي، كما التقى السفراء الأوربيين والمنظمات العاملة في الولاية حيث تم إطلاعهم على التحديات الإنسانية والإنمائية، وكذلك العمل الذي يتعين القيام بها لمعالجتها. وبحث الدبلوماسيون الأوربيون مع شيوخ القبائل المختلفة الأوضاع في مخيم (العزازة) للنازحين. وقال سفير الاتحاد الأوربي توماس يوليشني عقب عودة الوفد إن الدبلوماسيين الأوربيين اقتنعوا كلياً بأن محادثات السلام يجب أن تستأنف على الفور، لضمان استمرار المساعدات الإنمائية والمساعدات الإنسانية. وأكد يولشيني أن وصول المساعدات الإنسانية يعد من الأولويات حيث أن الكثير من الأطفال يحتاجون إلى التطعيم العاجل.

**

تعيين أسامة ونسي رئيساً لمجلس المريخ

 التغيير: السوداني

عين وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم، اليسع محمد خير، يوم الأربعاء، مجلس إدارة جديد لنادي المريخ، عقب استقالة المجلس السابق الذي كان يرأسه جمال الوالي، وأسند رئاسته إلى أسامة ونسي محمد خير.