التغيير : الخرطوم وصفت الحكومة الأحداث التى شهدتها مدينة (مليط) مساء الأربعاء بالمحدودة وقالت انها استعادت الأمن فى المدينة.

ووفقا لوكالة الانباء الحكومية (سونا) فقد أوضح آدم محمد حامد النحلة والى ولاية شمال دارفور بالانابة ،أن السبب فى الأحداث “يعود إلى أن مسلحين مجهولين قاموا بنصب كمين لأربعة مزارعين كانوا فى طريق عودتهم إلى المدينة مساء ، حيث أدى طلاق النار إلى إحتراق منزل واحد أو أكثر ، ما تسبب فى إثارة موجة من الخوف والهلع ، مشيرا الى أن ذلك قد أدى بدوره إلى إطلاق نار عشوائى إلا انه لم يتسبب فى خسائر اضافية”.

وعزا النحلة التضخيم الاعلامى للأحداث التى شهدتها مليط على خلفية الصراع القبلى الذى جرى فى وقت سابق بين قبيلة البرتى من جهة ، والزيادية والبنى عمران من جهة أخرى ، الأمر الذى أدى إلى تناول سالب للواقعة خاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعى .