التغيير : الشروق كشفت حكومة ولاية نهر النيل عن وجود مصانع للاسمنت تخالف عمداً الاشتراطات والمواصفات بانتزاعها للفلاتر الخاصة بغبار التصنيع خلال ساعات متأخرة للإبقاء على صلاحية الفلاتر العاملة لأطول عمر ممكن، مما أدى لظواهر تلوث. 

وأكد والي نهر النيل بالإنابة حسب الرسول نعيم عيسى، أنه لا تفريط أو تهاون من قبل حكومة الولاية تجاه صحة وسلامة المواطن. وقال “فلترحل مصانع الأسمنت وتغلق أبوابها إن استدعت الضرورة في مقابل الإبقاء على إنسان الولاية سليماً ومعافى.


وطالب، إدارات المصانع المخالفة بالالتزام والاضطلاع بمسؤولياتها الأخلاقية تجاه نفسها أولاً والمواطن، حتى لا تقع تحت طائلة عقوبة الإيقاف.


وأعلن شروعهم في تطبيق ضوابط رقابية وتفتيشية صارمة تطال مصانع الأسمنت العاملة بالولاية لإيقاف ظواهر التلوث الناتج عن مخلفات صناعة الأسمنت.