التغيير : أديس ابابا - جوبا أعلنت دول الإيقاد التي تتوسط في الصراع في جنوب السودان ،عن إنتهاء الحرب فيه وإقامة إحتفال بالمناسبة  بالعاصمة جوبا منتصف هذا الشهر، في غياب زعيم المتمردين رياك مشار.

وقال رئيس الوساطة سيوم مسفن خلال بيان صادر يوم الثلاثاء “ان الحرب في جنوب السودان قد إنتهت وأن صفحتها قد طويت إلى غير رجعة”. وذكر ” أن إحتفالية كبرى ستقام في العاصمة جوبا، في 15 من نوفمبر الجاري، يشارك فيها قادة دول إيقاد، والشركاء الدوليين لتسليم عملية تنفيذ الإتفاق إلى رئيس بتسوانا السابق فيستس موهيي، وهو رئيس المفوضية المشتركة للرصد والتقييم لاتفاق سلام جنوب السودان، لمباشرة مهامه في متابعة تنفيذ اتفاق السلام على أرض الواق”.

من جهة أخري علمت ” التغيير الالكترونية ” أن زعيم المتمردين رياك مشار لن يشارك في الاحتفالات، لكنه سيصل جوبا بعد إجراء مزيد من الترتيبات والإجراءات. وقالت المصادر التي فضلت حجب هويتها ” أن مشار في انتظار صدور قرارات من الرئيس سلفاكير ميارديت تتعلق بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه من  ترتيبات لتنفيذ الاتفاق”.  

واندلع النزاع الحالي في جنوب السودان في منتصف ديسمبر 2013، إثر اتهام الرئيس سالفا كير ميارديت، لنائبه السابق رياك مشار بمحاولة قلب نظام الحكم .