التغيير : الخرطوم  فشلت لجنة " المساعي الحميدة" التي شكلها وزير الرياضة السوداني حيدر جالكوما للتدخل والتوسط بين فرقاء الرياضة والذي هدد بنسف الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم لهذا العام. 

وقالت اللجنة انها سلمت تقريرها النهائي  لوزير الرياضة دون ان تضع له توصيات واضحة وتوقعت الا يتدخل الوزير في الازمة لان من شأن ذلك تجميد نشاط البلاد الرياضي بواسطة الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا.

واوضح رئيس اللجنة عبد الرحمن سر الختم ان تعنت كل الأطراف وعدم ” تزحزحهم من مواقفهم” حال دون الوصول الى حل وسط مع انه لم يذكر ماهي الحلول التي عرضوها على المتخاصمين الرياضيين. 

وتفجرت الازمة عندما اعلن فريق الهلال واربعة فرق اخرى انسحابهم من الدوري وعدم لعب ما تبقي من مباريات على خلفية قرار لجنة الاستئنافات التابعة للاتحاد العام لكرة القدم والقاضية بمنح نقاط فريق المريخ نقاط مباراته مع هلال كادوقلي وإعادة مباراتيه مع الأمل عطبرة بعد شكوى تقدم بها المريخ الذي يحتل المركز الثاني في لائحة البطولة. ونفذت الفرق الثلاث قرار الانسحاب ولم تلعب ما تبقي لهم من مباريات في الدوري

وكون وزير الشباب لجنة اسماها بالمساعي الحميدة لتقريب وجهات النظر لكن اللجنة فشلت في مهمتها ووضعت الامر على طاولة الوزير. 

من جانبه قال رئيس الاتحاد العام لكرة القدم معتصم جعفر خلال تصريحات صحافية انهم سينفذون القانون على الفرق المنسحبة ولن يتهاونوا في هذا الامر

وطبقا للوائح الاتحاد فان العقوبات تتمثل في فرض غرامة وسحب نقاط وحتي إنزال الفرق الي الدرجة الأدنى.