المهدي :نرفض تغيير النظام بالقوة الطيب زين العابدين : الترابي مُستبِد .. تور الدبّة : كثير من الأموال العامة تتسرب إلى جيوب الفاسدين الزراعة: المخازن الموجودة غير مطابقة للمواصفات **

المهدي :نرفض تغيير النظام بالقوة

 التغيير: المجهر

بدا رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي متفائلاً من بلوغ الحوار الوطني السوداني غاياته المنشودة. وقال المهدي في حديث لبرنامج أوراق الجديد لقناة الخرطوم الفضائية، إن أهل السودان حاكمين ومعارضين تمثلوا الروح السودانية السمحة المتسامحة، الجانحة للعفو والتراضي، وهذا مايجعل تجاوز عقبات الحوار ممكناً. وفصل المهدي خارطة طريق عودته لأرض الوطن، ونفى مايشيعه الناس من تردد ينتابه خوفاً من الاعتقال، ساخراً من ذلك بقوله “الحوت مابخوفوه بالغرق”. وتحدث عن ثلاث مسائل ترتبط بها عودته، أولها مؤتمر طرح نداء استنهاض الأمة العربية الإسلامية، وثانيها مؤتمر مدريد لتناول قضايا المنطقة، والدور الدولي في تأجيج الأزمات، والدور الدولي المنشود في احتوائها، وهذان تم إنجازهما، والثالث لقاء جامع لقوى المعارضة. وأبان أن هذا اللقاء تحدد له التاسع والعاشر من شهر نوفمبر الجاري في العاصمة الفرنسية باريس، يشارك فيه مع قادة الجبهة الثورية. وجدد المهدي تقليله من شأن خلافات قادة الجبهة الثورية التي وصفها بأنها خلافات تنظيمية لن تؤثر على جوهر القضية، التي بنيت على حتمية حل قضايا الحكم في السودان عبر الحوار. وأكد المهدي رفضه القاطع لأية محاولة لتغيير النظام بالقوة. وقال إن العنف سيولد عنفاً مضاداً، يدخل البلاد في متاهات لاتحتمل.

**

 الطيب زين العابدين : الترابي مُستبِد ..

الخرطوم- شوقي عبدالعظيم

رجح الطيب زين العابدين، القيادي الإسلامي أستاذ العلوم السياسية، أن يفضي الحوار الوطني المنعقد في قاعة الصداقة، إلى دمج حزبي المؤتمر الوطني والمؤتمر الشعبي، وقال: الحوار الجاري في قاعة الصداقة في أغلب الأحوال سيفضي إلى دمج حزبي المؤتمر الوطني والمؤتمر الشعبي، وستعود الأوضاع إلى ماقبل المفاصلة، وأشار إلى أن المؤتمر الشعبي يسعى إلى اختطاف الحوار، موضحاً أن حسن الترابي الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي، تبنى مقترحات طموحة في الأوراق الست التي قدمها المؤتمر الشعبي، كاشفاً عن أنه ينوي قطع الطريق أمام المعارضة ومنعها من تبني مطالب أعلى، وفي ذات الوقت اختبار جدية المؤتمر الوطني، موضحاً أن الترابي يحتاط بأكثر من خطة لمرحلة الحوار من بينها تشكيل جبهة إسلامية عريضة أو الاندماج مع المؤتمر الوطني. وعن مسيرة الحركة الإسلامية خلال ال26 سنة الماضية، قال إنها فشلت في الحكم، محملاً قيادات الصف الأول مسؤولية الفشل، وقال إن الأخطاء لازمت الحركة الإسلامية في السنة الأولى من سيطرتها على الحكم، وعن دور حسن الترابي زعيم الحركة الإسلامية قال إنه يتحمل الكثير، مشيراً إلى أنه انفرد بقرارات مهمة من بينها حل مجلس شورى الحركة الإسلامية، وأردف: الترابي في طبعه استبداد، وله القدرة على تبرير آرائه ومقترحاته.

**

تور الدبّة : كثير من الأموال العامة تتسرب إلى جيوب الفاسدين

التغيير: الصيحة

أكدت وزيرة الدولة بوزارة العدل تهاني تور الدبة أن الفساد يعتبر أهم القضايا التي تواجه البشرية في الوقت الراهن، وقطعت بأنه معوق رئيسي للتنمية أمام الدول والشعوب في الانطلاق نحو النماء والتطور، مشيرة إلى أن كثيراً من الأموال تتسرب إلى جيوب الفاسدين نتيجة للرشوة والتلاعب والفساد، مع أنه أولى بها مشروعات التنمية، ولفتت إلى أن الاحتكاك بين الجمهور والموظفين العموميين يعتبر مدخلاً للفساد المالي والإداري. ونقل محرر الشؤون العدلية بالصيحة صابر حامد عن تور الدبة قولها أمس، إن الحكومة تجري مشاورات واسعة حالياً بشأن الانضمام لاتفاقية أكاديمية مكافحة الفساد، وأن الأجهزة المعنية تعمل على تقييم الأداء وتحديد النواقص في النظام التشريعي لتغطيتها وبقية الجوانب ذات الصلة تطبيقاً لمطلوبات الاتفاقية. وأكدت تور الدبة خلال إلقائها بيان السودان أمام جلسة النقاش العام في الدورة السادسة لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد الذي عقد بمدينة سان بطرسبيرج بروسيا أمس التزام السودان بتنفيذ كل الأهداف المتعلقة بمكافحة الفساد وتعزيز المؤسسية العدلية، مشيرة إلى أن الحكومة قامت مؤخراً بعدة خطوات في هذا الشأن لاسيما حوسبة النظام المالي وربط الإيرادات العامة بشبكة إلكترونية موحدة بغرض تقليل الاحتكاك بين الجمهور والموظفين.

**

الزراعة: المخازن الموجودة غير مطابقة للمواصفات

التغيير: آخر لحظة

طالبت هيئة المواصفات والمقاييس، المحليات بإيقاف عمليات تقنين العرض الخارجي للسلع بالأسواق، وأشارت إلى أنها تتسبب في تدمير المنتجات الغذائية، وقالت إن توقف العرض الخارجي سيسهم في تقليل تكلفة الكيلوواط في الكهرباء بالنسبة للقطاع التجاري. وأقر وزير الدولة بوزارة الزراعة والغابات صبري الضوء بخيت، بوجود مشكلة في تخزين المنتجات الزراعية مما أسهم في عمليات تهريبها إلى دول الجوار، وقال خلال حديثه في ورشة عمل ممارسة التخزين الأمثل في السودان “النظرية والتطبيق بالمواصفات” أمس، إن المخازن الموجودة غير مستوفية للشروط والمواصفات. كاشفاً عن معاناة وزارته في مسألة تخزين المنتجات الزراعية، وقال إننا في الوزارة نلجأ إلى المطامير في التخزين. ومن جانبه أشار مدير هيئة المواصفات والمقايسس المهندس عوض محمد سكراب إلى القصور في الأوعية التخزينية بالبلاد من حيث الكم، واتهم تجار الجملة بعدم مراعاة مواصفات التخزين. وفي السياق قال رئيس اللجنة الفنية للأنشطة الصناعية والاستثمارية المهندس محمد عبدالماجد إن سوء التخزين يفقد البلاد 4% من الإنتاج، بجانب تأثيره الكبير على جودة السلع.

**

حريق هائل بوحدة أركويت الإدارية بمحلية الخرطوم

التغيير: المجهر

شبّ حريق هائل بمخزن تابع للوحدة الإدارية بمنطقة أركويت جنوب الخرطوم، مما أدى إلى احتراق كميات من الإطارات والاسكراب والأخشاب. ونقلت مصادر ل”المجهر” أن خفير الوحدة كان يقوم بحرق الحشائش الموجودة بالمكان، بيد أنها انتقلت للمخزن محدثة الحريق. وفور وقوع الحريق تم إبلاغ شرطة الدفاع المدني التي سارعت لإخماد الحريق، فيما تم تدوين بلاغ بالواقعة. وكانت شائعة قوية قد سرت في مواقع التواصل الاجتماعي بقيام بائعة شاي بإحراق المحلية، بعد قيام المحلية بحملة ضد بائعات الشاي، وطالبتها المحلية بدفع مبلغ 100 جنيه نظير تسليمها معدات الشاي.

**

المركزي يسمح باستيراد الآليات الزراعية والصناعية والأدوية والأجهزة الطبية

التغيير: اليوم التالي

سمح بنك السودان للمصارف باستخراج استمارات الاستيراد “IM” بدون تحويل قيمة لاستيراد الآليات والماكينات للقطاع الصناعي، واستيراد الآليات والمعدات للقطاع الزراعي بشقيه الحيواني والنباتي واستيراد مدخلات الإنتاج للقطاع الزراعي والصناعي، بجانب استيراد الأدوية والأجهزة والمستهلكات الطبية والمواد الخام لصناعة الأدوية، واستيراد الآليات والمعدات والماكينات للحرفيين والصناعات الصغيرة، وجدد منشور صادر من بنك السودان أمس منع استيراد العربات بدون تحويل قيمة، وشدد المركزي على المصارف عدم إصدار استمارات استيراد بدون قيمة إلا وفقاً لسياسات وإجراءات وزارة الاستثمار ومفوضيات الاستثمار بالولايات وفقاً لضوابط محددة.

**

الرئاسة توجه بمراجعة أراضي المطار الجديد

التغيير: آخر لحظة

وجهت رئاسة الجمهورية بمراجعة ملف أراضي ولاية النيل الأبيض المجاورة لمطار الخرطوم الجديد، وكشف والي النيل الأبيض، د. عبدالحميد موسى كاشا، عن تشكيل لجنة لمراجعة كافة معاملات الأراضي بالولاية الاستثمارية والسكنية بناء على توجيهات وزير العدل، وتضم الجهات ذات الصلة، بينها وزير التخطط وجهاز الأمن والمخابرات الوطني. وقال كاشا لآخر لحظة إنه تلقى توجيهات مباشرة من نائب الرئيس حسبو محمد عبدالرحمن بمراجعة الأراضي حول مطار الخرطوم الجديد بشكل خاص، وقال إن اللجنة التي تم تشكيلها ستقوم بمراجعة كافة أراضي الولاية، وأشار إلى أن اللجنة باشرت مهامها منذ فترة عقب تأديتها القسم.

**

هيئة علماء السودان: ديوان الزكاة يتحصل رسوماً غير شرعية

 التغيير: الصيحة

هاجم تجار وزراع بغرب دارفور ديوان الزكاة بالولاية ودمغوه بالاستيلاء على أموالهم دون وجه حق، مشيرين إلى أنه يقوم بفرض زكاة على الأمباز الناتج من مخلفات الزيوت باعتبارها بنداً من زكاة الزروع، في وقت قطعت فيه فتوى شرعية صادرة من هيئة علماء السودان تحمل النمرة “ه/ع/س/1135/2011” بأن ماتم تحصيله ليس من زكاة الزروع والثمار لجهة أن صاحب الأمباز ليس له أرض ولازرع ويجب أن يعامل كتاجر، وأوصت الفتوى بأن يصنف الأمباز ضمن عروض التجارة، لأن الزكاة لاتستخرج في كل شحنة بل بمرور الحول، ووصف الخطوة بأنها ظلم ولو كان باسم الزكاة.

**

41 قتيلاً في تحطم طائرة بجنوب السودان

التغيير: التيار

أعلنت حكومة جنوب السودان مقتل 41 شخصاً في تحطم طائرة شحن، يقودها طاقم روسي، قرب مطار العاصمة جوبا صباح أمس الأربعاء، وقال المتحدث باسم رئاسة دولة جنوب السودان، آتيني أويك: إن 41 شخصاً لقوا مصرعهم في تحطم طائرة من نوع أنتنوف قرب المطار الدولي للعاصمة. وأعلن أوتيك عن نجاة شخصين ممن كانوا على متن الطائرة، وهما طفل، وأحد طاقم الطائرة.

**

مطالبة بمنح البرلمان حق تعيين رئيس مفوضية مكافحة الفساد

التغيير: السوداني

طالبت نائبة رئيس البرلمان، عائشة أحمد حمد، بأن يكون تعيين رئيس مفوضية الفساد من سلطات البرلمان وليس من سلطات رئاسة الجمهورية. واستمعت الهيئة التشريعية أمس إلى تقرير مشاركة وفد البرلمان في المؤتمر العالمي السادس لبرلمانيون ضد الفساد بأندونيسيا برئاسة نائب رئيس البرلمان عائشة أحمد حمد. في السياق قالت البرلمانية عن الحزب الاتحادي الديمقراطي مثابة حاج حسن، إن تقارير مشاركات الهيئة التشريعية القومية في المناشط الخارجية أشارت إلى رفاهية بعض الشعوب المشاركة في المؤتمرات لدرجة أنها تحدثت عن تنسيق الورود بالمطارات مثل كينيا وبعض دول الباسيفيك وأضافت: الشيء الذي أحزنني بشدة ونحن نفتقد أبسط حقوقنا.

**

السودان بالمركز 134 في مؤشر الرفاهية العالمي

 التغيير: السوداني

حصل السودان على المركز 134 في الرفاهية في العالم، وفق مؤشر ليجاتوم للرفاهية 2015، والذي يصنف الدول وفق 8 مؤشرات فرعية هي: الاقتصاد، وريادة الأعمال، وفرص الاستثمار، والأداء الحكومي، والتعليم، والصحة، والأمن، والحرية الشخصية ، ورأس المال الاجتماعي. وتراجع السودان أربع مراتب عن مركزه السابق، وقد كان أفضل أداء للسودان في مؤشر رأس المال الاجتماعي حين احتل المركز 48 عالمياً، فيما كان أسوأ أداء له في مؤشر الحرية الشخصية حين احتل المركز 141 على مستوى العالم.