التغيير : الشروق كشف نائب الرئيس السودانى حسبو محمد عبدالرحمن يوم السبت عن وجود  980 واجهة قبلية بالعاصمة الخرطوم.

وطالب خلال مخاطبته مؤتمر ولاية الخرطوم لتقييم وتقويم تجربة الحكم اللامركزي بالمجلس التشريعي لولاية الخرطوم، سلطات الولاية بمنع أي نشاط قبلي أو جهوي داخل العاصمة القومية، وذلك تعزيزاً لممسكات الوحدة الوطنية على حد قوله.


 
وتناول حسبو تجربة الإنقاذ في الحكم اللامركزي، وطالب بإعادة النظر في قسمة الموارد المالية بين المركز والولايات حتى لا تقع المظالم، وأشار إلى أن معايير مفوضية قسمة الموارد لا تراعي خصوصية ولاية الخرطوم والأعباء التي تتحملها في استضافة العاصمة القومية، وتحملها كذلك لإفرازات النزوح والهجرة واللجوء.


 
وأرجع نائب رئيس الجمهورية الضعف في أداء المحليات لكونها لا توجد بها مجالس رقابية منتخبة، مؤكداً أن الإصلاح الحقيقي هو منح المحليات المزيد من الصلاحيات. وجدد حسبو التزام الحكومة بمخرجات الحوار الوطني الذي يجري حالياً.
وقال إن الحكم اللامركزي مطلوب منه تحسين أحوال المواطنين المعيشية.
من جانبه، نبه والي الخرطوم عبدالرحيم محمد حسين، إلى الأعباء التي تتحملها الولاية، وقال إن 45 في المئة من السكان عبء اتحادي تتحمله الولاية يعملون في مجالات الخدمة المدنية ومؤسسات التعليم العالي، إضافة لأعباء الوجود الأجنبي، وطالب المؤتمرين بتناول القضايا المطروحة بجرأة في الطرح وفي تقديم التوصيات.