التغيير: وكالات أعلنت سلطات ولاية أعالي النيل بجنوب السودان، أن طائرة تابعة لبرنامج الغذاء العالمي، تحطمت على مشارف مطار "ملكال"-عاصمة الولاية- مساء اليوم الثلاثاء، وذلك بعد أسبوع من تحطم طائرة شحن روسية فى مطار (جوبا). 

وقالت المتحدثة باسم مكتب برنامج الغذاء العالمي فى عاصمة جنوب السودان (جوبا)، شاليس ماكدونوف، وفقا للموقع الإخبارى “سودان تربيون” مساء اليوم- “إنَّ الطائرة التى سقطت فى مدينة “ملكال” اليوم تابعة لبرنامج الغذاء العالمي، وكان على متنها أربعة من أفراد طاقمها نجوا جميعا من الحادث”.

وأضافت ماكدونوف، فى بيان اليوم الثلاثاء، “لم يصب أى من أفراد الطاقم بإصابات خطيرة لكن تم نقلهم لتلقى العلاج بمستشفى البعثة الأممية، ومن المبكر جدا تحديد سبب سقوط الطائرة لكن سنعمل قصارى جهدنا مع سلطات الطيران المدنى بجنوب السودان وبعثة الأمم المتحدة لتحديد السبب”.

 وأشارت ماكدونوف، إلى أن الطائرة كانت مستأجرة من قبل برنامج الغذاء العالمى لشحن المساعدات الإنسانية واللوجستية، وأنَّ الطائرة بريطانية الصنع، متخصصة فى عمليات الشحن الجوى.

من جانبه، قال محافظ مقاطعة ملكال بولاية أعالى النيل واو اقودينق، فى تصريحات اليوم الثلاثاء، إن الطائرة سقطت فى قرية “طوربونق” الواقعة بالضفة الغربية للنهر المجاور لملكال، بعد دقائق فقط من إقلاعها من مطار ملكال.

وتأتى هذه الحادثة بعد أسبوع فقط من تحطم طائرة شحن روسية من طراز “إنتنوف”، عقب إقلاعها من مطار جوبا “الأربعاء” الماضى بخمس دقائق، مخلفة نحو 37 قتيلا، بحسب منظمة الصليب الأحمر.