برلماني مستقل من سنار يكشف عن مقبرة مبيدات سامة بمبنى حكومي في الولاية القوات المصرية تقتل 15 سودانياً قرب الحدود مع إسرائيل تأكيدات بمشاركة مني وجبريل إبراهيم في الحوار الوطني خلال أيام والي الخرطوم يستنجد بالبرلمان ويطلب وضعية خاصة للعاصمة **

برلماني مستقل من سنار يكشف عن مقبرة مبيدات سامة بمبنى حكومي في الولاية

التغيير: اليوم التالي

كشف صلاح أحمد النور، النائب المستقل عن الدائرة القومية رقم خمسة بولاية سنار، عن مقبرة مبيدات ضخمة بمباني حكومية بولاية سنار، تأثر بموجبها خفير يعمل بذات المؤسسة، وقال إن المبيدات تم استخدامها رغم انتهاء مدة صلاحيتها، فيما كشف عن 6900 جوال دخن فاسدة بمخازن المخزون الاستراتيجي بالولاية منذ العام 2012، وقال صلاح في تصريح صحفي بالبرلمان أمس الأحد إن إدارة وقاية النباتات بولاية سنار لجأت إلى دفن كميات ضخمة من المبيدات في حفرة تقليدية بمبانيها، ونوه إلى تأثيرات مباشرة حسب معلوماته على خفير المبنى الذي قال إنه يرقد طريح الفراش بمنزله، بينما قال إن إشارة لاسلكية وردت من مدير وقاية النباتات السابق خضر جبريل باعتماد جرعة من المبيدات منتهية الصلاحية، وكشف النائب المستقل عن بلاغ لدى النيابة فتح في مواجهة عمليات دفن المبيدات السامة إلا أنه لم يتقدم أو تجر حوله أي إجراءات، وأبان أنهم بصدد تكوين لجنة تقصي حقائق حول التجاوزات المتعلقة بدفن المبيدات ومحصول الدخن الفاسد، ولفت إلى أن المبيدات كانت تستخدم للقضاء على القرود التي تهاجم بساتين المانجو، ووصف تصرف إدارة وقاية النباتات بغير المسؤول.

**

القوات المصرية تقتل 15 سودانياً قرب الحدود مع إسرائيل

التغيير: آخر لحظة

قتلت القوات المصرية 15 مهاجراً سودانياً قرب الحدود مع إسرائيل عندما كانوا يحاولون التسلل للكيان الصهيوني بطريقة غير شرعية، وأبان مصدر أمني مصري فضل حجب اسمه أن ال15 كانوا ضمن 23 في طريقهم إلى إسرائيل على بعد 21 ميلاً من مدينة رفح شمال سيناء، حيث فتح عليهم الجنود المصريون النار، مشيراً إلى أن البقية أصيبوا بجراح نقلوا على إثرها لمستشفى المدينة، ووفقاً لصحيفة الإندبندنت البريطانية فإن إصابات الأشخاص ال8 حرجة وكلها في الصدر والبطن مبينة أن حادثة القتل بحق المهاجرين السودانيين تعتبر الأكبر من نوعها منذ العام 2005.

**

تأكيدات بمشاركة مني وجبريل إبراهيم في الحوار الوطني خلال أيام

 التغيير: الصيحة

أكدت اللجنة الموكلة لها مفاوضة الحركات المسلحة الممانعة للحوار مشاركة حركات تحرير السودان والعدل والمساواة في الحوار في الأيام القادمة، وأشارت إلى أن الحركات ستشارك بنسبة 80%. ونقل محرر التغطيات ب”الصيحة” جاد الرب عبيد عن عضو اللجنة ورئيس حركة العدل الثورية محمد إدريس تيراب قوله أمس “الحركات المسلحة بقيادة جبريل إبراهيم ومني أركو مناوي لديهم رغبة حقيقية في المشاركة في الحوار الوطني وأن الحس الوطني والثوابت هي التي دفعتهم للمشاركة”.

**

 والي الخرطوم يستنجد بالبرلمان ويطلب وضعية خاصة للعاصمة

التغيير: المجهر

استنجد والي الخرطوم الفريق أول ركن عبدالرحيم محمد حسين بالبرلمان، وشكا من أعباء مالية وإدارية أثقلت كاهل الولاية. وكشف عند تواجد 8 ملايين مواطن، بجانب 45% عبئاً اتحادياً، و 529 ألف طالب جامعي، و256 ألف موظف دولة يصل عددهم إلى أكثر من مليون بأسرهم، بجانب وجود نصف مليون لاجيء من دولة الجنوب. وقال عبدالرحيم في تصريحات صحفية بالبرلمان أمس الأحد عقب لقائه مع رئيس البرلمان: شكونا من هموم العاصمة للرئيس، مقراً بأثر تلك الأعباء على الخدمات بالولاية. وشكا من تمركز العلاج المرجعي بالخرطوم، وقال إن رئيس البرلمان أقر بأن الولاية تتحمل الكثير من الأعباء. وأضاف: هدفنا كرئيس للجمعية التشريعية أن يضع الولاية في ذهنه عند تخصيص الميزانيات. وطالب عبدالرحيم الأجهزة الاتحادية بتحمل المسؤولية والنظر للولاية نظرة قومية، ومراعاة ذلك خلال وضع الميزانية والتشريعات. وقال: “عشان نقدر نعمل عاصمة تشرف السودان”.

**

وزير العدل: سنفصل منصب النائب العام عن الوزارة

 التغيير : المجهر

أعلنت وزارة العدل أنها ستعمل على فصل منصب النائب العام عن وزير العدل، وتقدم قانون التعديلات المتنوعة للمجلس الوطني، لإعفاء الأحداث من رسوم القمسيون الطبي، وتحمل الدولة لإجراءات المتوفين ومجهولي الهوية، مشددة على دورها في سيادة حكم القانون، وأطلع وزير العدل عوض الحسن رئيس الجمهورية لدى لقائه أمس الأحد على الجهود التي تبذلها الوزارة في مجال التدريب، بجانب مشاركة السودان في اجتماعات وزراء العدل العرب، التي ستنعقد في القاهرة في الفترة المقبلة.

**  

سفير السودان في القاهرة: لا علم لي بعقد الجرافات

التغيير: اليوم التالي

نفى عبدالمحمود عبدالحليم، سفير السودان في القاهرة، علم السفارة السودانية في مصر، بالعقد المثير للجدل الموقع بين وزارة الاستثمار في ولاية البحر الأحمر والشركة المصرية، والقاضي بالسماح لـ  10 جرافات و 15 سفينة “شانشيلا” بالصيد في مياه السودان الإقليمية، ما من شأنه أن يهدد الحياة البحرية ويدمر الشعب المرجانية ويقضي على الثروة السمكية. وعَدَّ عبدالمحمود في تصريح لـ “اليوم التالي” أمس الأحد الاتفاق ولائياً، وطالب بأن تكون هناك توجيهات للولايات عند دخولها في استثمارات مع جهات أجنبية، بأن تكون للسفارة بالبلد المعني علم به، وأن تكون في الصورة لتصبح طرفاً أساسياً للتحري والتدقيق حول الشركات والمستثمرين الذين يطلبون المجيء إلى السودان، حتى تستطيع السفارة إبلاغهم بمدى صدق الشركة المعنية وقوتها، وأضاف: “نحن بنسمع سمع فقط بأن هناك وفوداً قادمة، ماعندي خبر ولا علاقة بهذه الاتفاقية”. ويذكر أن الاتفاق قيمته 340 ألف دولار فقط، ويمتد عاماً كاملاً مع أن عوائده على الجهة المستفيدة تقدر بملايين الدولارات.

**

البرلمان يفشل في حل أزمة الموسم الرياضي

التغيير: آخر لحظة

لم يتمكن البرلمان من فك طلاسم أزمة الموسم الكروي التي سيطرت على الساحة الرياضية طوال الفترة الماضية وذلك بعد أن فشل في إقناع الأطراف المتصارعة على تغيير مواقفها حيث خرجت الجلسة التي شهدها مقر البرلمان أمس والتي جمعت أطراف القضية اتحاد الكرة والهلال والأمل عطبرة والميرغني كسلا خرجت بنتيجة سلبية حيث أصر كل طرف على موقفه وعلمت الصحيفة أن الجلسة شهدت نقاشات حادة أدت لخروج ممثلي الهلال من الاجتماع قبل انتهائه، وأكد مصدر أن اللجنة التي كونها البرلمان طلبت من الهلال أداء مباراة القمة في ختام الموسم وهو ما رفضه الهلال، فيما طلبت من الأمل الظهور في مباراتي سنترليق البقاء أو الهبوط من الممتاز ولكن الأمل أكد استحالة تنفيذ الطلب وهو مايعني دخول الأزمة في منعطف خطير.

**

هيئة علماء السودان: لن نقبل أن يكون الرئيس علمانياً

 التغيير: الصيحة

قطع الأمين العام لهيئة علماء السودان محمد النظيف برفضهم القاطع لتولي أمر البلاد من قبل حاكم علماني. ونقلت محررة الشؤون الدينية إبتسام حسن عن النظيف قوله: “أدعو أهل اليسار إلى تحكيم صوت العقل وأن يبحثوا عن نظام أساسه الإسلام”. واستنكر النظيف في حوار مع الصيحة ينشر لاحقاً تجاهل هيئة علماء المسلمين من الدعوة للحوار الوطني وتقديم الدعوة للأحزاب اليسارية، إلا أنه عاد وقال: “نحن نحسن الظن وربما سقطت دعوتنا سهواً” لافتاً إلى أن هيئة علماء المسلمين استوعبت في نظامها الأساسي جميع المدارس الفكرية والمشارب المجتمعية من المسلمين أهل القبلة.

**

بلاغ جنائي في مواجهة طبيبين تسببا في مقتل مريضة

التغيير: التيار

أصدر وكيل نيابة أم درمان شمال أحمد سليمان العوض، أمس الأحد قراراً بتقييد دعوى جنائية في مواجهة طبيبين متهمين تحت المادة 132 القتل الخطأ؛ لقيامهما بإجراء عملية جراحية لمريضة، ونسيان شاش داخل بطن المريضة؛ مما تسبب لها في مضاعفات، وتسمم دموي، أديا إلى وفاتها، وحسب وقائع البيان المدون من قبل زوج المجني عليها في مواجهة الطبيبين “جراح ومساعده” فإن المريضة أجريت لها عملية لإزالة رحم في المستشفى السعودي بأم درمان وبعدها ساءت حالتها الصحية وأدخلت عملية ثانية بمستشفى النو بأم درمان تبين وجود شاش داخل بطن المريضة؛ مما تسبب لها في مضاعفات وتسمم دموي أدى إلى استئصال 50سم من الأمعاء الدقيقة، وبعدها توفيت المريضة نتيجة الاهمال الطبي، وعليه قيدت النيابة دعوة جنائية تحت أحكام المادة 132 القتل الخطأ في مواجهة الجراح ومساعده اللذين قاما بإجراء العملية الجراحية.

**

نواب يطالبون بتحقيق فوري حول دفن النفايات المشعة

 التغيير: التيار

دعا نواب مستقلون في البرلمان إلى فتح تحقيق فوري مع الجهات المعنية في البلاد لكشف ملابسات دفن “نفايات مشعة” في البلاد، وتقديم المتورطين إلى العدالة. وكشف مسؤول سابق في هيئة الطاقة الذرية السودانية تخلص دولة الصين من 60 حاوية محملة بمواد خطيرة في السودان إبان عمليات تشييد سد مروي شمالي السودان الذي مولته الصين، وأكد أنه تم دفن 40 من هذه الحاويات فيما تبقت 20 حاوية تركت في العراء دون أن يحدد مكان وجودها أو المكان الذي دفنت فيه هذه المواد الخطرة، ووعد المتحدث باسم النواب المستقلين بالبرلمان مبارك النور بإجراء عمليات تقصي ذاتية للوصول إلى المتورطين، وشدد في تصريحات صحفية أمس الأحد على ضرورة معرفة الضالعين في الجريمة وما إذا كان طمر هذه النفايات تم بعلم الدولة أم لا. وتابع: إذا تم هذا الأمر دون علم قيادة الدولة فهذا يعني أن هناك أخطاء تستوجب التوقف، وإذا كان بعلم الدولة فيجب تقديم المتورطين فوراً إلى العدالة. وأثار عثور مواطنين ينقبون عن الذهب في صحراء شمال السودان على مواد مدفونة في براميل تحت الأرض يرجح أنها نفايات في العام 2010 حسب التقارير غير الرسمية المتداولة –وقتها- جدلاً كثيفاً، بيد أن السلطات قالت: إنها مخلفات شركة قامت في وقت سابق بأعمال طرق في المنطقة، وروى شهود العيان –حينها- أن المواد التي وجدت في صحراء العتمور بولاية نهر النيل وهي نحو 500 برميل يختلف شكلها عن البراميل المعتادة في السودان، وداخلها مواد غريبة ومحكمة الإغلاق.

**

تخفيض عمل لجان الحوار الوطني إلى يومين في الأسبوع

التغيير: السوداني

قررت الأمانة العامة للحوار الوطني تخفيض اجتماعات اللجان من ثلاثة أيام في الأسبوع إلى يومين. وقال عضو المجلس الرئاسي بمجلس سلام حركات دارفور، ورئيس حركة تحرير السودان “راغبي السلام” وعضو لجنة العلاقات الخارجية المهندس إبراهيم سليمان عبدالرحمن، أن المجلس فوجيء بقرارات الأمانة العامة بتخفيض أيام الاجتماعات لأن إدارة القاعة مرتبطة بحجوزات سابقة. وأوضح إبراهيم سليمان أن هذا القرار يشكل عبئاً على الحركات المشاركة في الحوار لأن الحركات تصرف على أعضائها الممثلين للجان عبر ترحيلهم بدلاً من ثلاثة أيام إلى خمسة أيام، مؤكداً عدم استلامهم أي مبالغ مالية تذكر، ووصف قرار الأمانة العامة بالقرارالخاطيء وبه تهميش واضح للأحزاب والحركات المشاركة في الحوار.

**

يونيسيف: أوضاع أطفال شرق السودان أسوأ منها بدارفور

 التغيير: السوداني

قالت منظمة اليونيسيف، إنها ستطلق نداءً لجلب التمويل للتغذية ومعالجة سوء التغذية المزمن في السودان، وذكرت أن أوضاع الأطفال بولايات الشرق مثيرة للقلق، وأن معدلات سوء التغذية هناك أسوأ منها بدارفور، الأمر الذي يتطلب ميزانية أكبر. وأقر نائب المدير العام لليونيسيف عمر عابدي، في مؤتمر صحفي في ختام زيارته للسودان، أمس الأحد، بتقدم في انخفاض عدد الوفيات للأطفال دون سن الخامسة، وزيادة المقبلين على المدارس وزيادة نسبة الحصول على المياه، مشيراً إلى أن بعض المناطق مازالت تعاني من سوء التغذية للأطفال وصلت إلى 83%، متخوفاً من تحديات قال إنها لاتزال قائمة وتواجه عمل المنظمة في السودان، والتي تتعلق بالوصول لكل الأطفال، وأوضح عابدي أن الميزانية المقررة للسودان تصل إلى 130 مليون دولار وتكفي فقط لنحو 60% من الاحتياجات، داعياً الشركاء لمواصلة دعم البرامج في السودان.