التغيير: فيسبوك  كشفت مصادر موثوقة عن إجراء تسوية يوم أمس، بين القيادي بالمؤتمر الوطني قطبي المهدي ،والمتهمين بسرقة أكثر من 300 ألف جنيه من منزله.

ونشر الصحافي المعروف حسن الجزولي على صفحته في الفيسبوك “أن المصادر أكدت اتفاق الطرفين على مبلغ 220 ألف جنيه يدفعها المتهمون،على أن يتنازل قطبي عن البلاغ وتُسلم نسخة من التنازل لقاضي محكمة جنايات بحري وسط، لتحديد جلسة لاطلاق سراح المتهمين”.

وكانت الشرطة تلقت بلاغاً بأن ملثمين سطوا على منزل قطبي المهدي، وأوثقوا الحرس بالحبال ،وتمكنوا من سرقة مبالغ مالية من المكتبة.

وبالبحث والتحريات تمكنت الاجهزة الأمنية من إلقاء القبض على  9 متهمين ، بينهم السائق الشخصي لقطبي ،وأفراداً من الاستخبارات العسكرية ،ومعتادي إجرام ، وتجار عملة. 

ووجهت لهم النيابة تهماً تحت مواد الاشتراك والسرقة واستلام المال المسروق.

الجدير بالذكر أن المبالغ المسروقة هي (91) ألف جنيه سوداني و(13.140) يورو و(11.360) فرنك سويسري و(645) ألف ليرة لبنانية و(420) ألف ليرة سورية و(20) ألف جنيه مصري و(9) آلاف ريال سعودي و(5) آلاف جنيه استرليني و(26) ألف دولار .