التغيير: فيسبوك أعلن مؤسس موقع  "فيسبوك"  مارك زوكربيرغ وزوجته بريسيلا تشان عن تبرعهما ب 99% من ثروتهما المقدرة  ب45 مليار دولار للأعمال الخيرية بمناسبة قدوم طفلتهما "ماكس" إلى العالم.

وشارك مارك وبريسيلا خبر ولادة طفلتهما في بوست على “فيسبوك” تحت عنوان “رسالة إلى ابنتنا” تعهدا فيه بالتبرع بالغالبية العظمى من ثروتهما للأجيال القادمة، إذ سيقومان بالتبرع بـ99% من أسهمهما في فيسبوك- والتي تقدر حالياً بـ45 مليار دولار- للمنظمة الخيرية التي يملكانها. سيترك هذا لهما وللطفلة الجديدة مبلغ 450 مليون دولار، حسب القيمة الشرائية الحالية لفيسبوك.

إلى ذلك خاطب الزوجان طفلتهما قائلين”لقد منحتنا سبباً للتفكير بالعالم الذي نأمل أن تعيشي فيه. ككل الآباء، نريدك أن تكبري في عالم أفضل من الذي نعيش فيه اليوم. وبينما تركز عناوين الصحف على ما هو مؤلم، يتحسّن العالم من عدة نواح. الصحة تتحسن، الفقر يتقلص، المعرفة تزداد والناس يتواصلون. التقدم التقني في كل المجالات يعني أن حياتك ستكون أفضل بكثير من حياتنا اليوم. سنقوم بدورنا لجعل هذا يحدث، ليس فقط لأننا نحبك، بل لأن لدينا مسؤولية أخلاقية تجاه كل أطفال الجيل القادم، نؤمن أن حياة كل الأشخاص لها القيمة ذاتها، وهذا يشمل كل الناس الذين سيعيشون مستقبلاً. من واجب مجتمعاتنا أن تنفق الآن في سبيل تحسين حياة أولئك الذين سيأتون إلى العالم، وليس فقط أولئك الذين يعيشون فيه الآن”.

وفي ذات الرسالة أوضح الزوجان  أنهما سينشران تفاصيل إنفاق المبلغ  خلال الأشهر القادمة.

وأعلن زوكربيرغ عن تأسيس منظمة خيرية سماها “مبادرة تشان زوكربيرغ” يرأسها هو بنفسه ويقدر أن قيمتها الافتراضية ستصل إلى 3 مليار دولار بحلول عام 2018، وكان زوكربيرغ قد أعلن مع بيل غيتس، ريتشارد برانسون وآخرين عن إطلاق مبادرة للاستثمار في مصادر جديدة للطاقة للمساهمة في مكافحة التغير المناخي.

مارك زوكربيرغ من مواليد 14 مايو 1984 م، نبغ منذ طفولته في مجال برمجيات الكمبيوتر وتخرج في جامعة هارفورد وهو مثقف ومتعدد اللغات حيث يقرأ ويكتب بالانجليزية والفرنسية والعبرية واليونانية واللاتينية.