فساد وديون مليارية في تجارة الوقود الدستورية تقبل طعن أولياء دم الشهيدة سارة خروج 200 مصنع للزيوت من دائرة الإنتاج وزير المالية يطلب من البرلمان رفع الدعم عن المواد البترولية والكهرباء **

فساد وديون مليارية في تجارة الوقود

التغيير : اليوم التالي

أقر عوض زايد، وزير النفط والغاز، أمس الإثنين، بوجود فساد في تجارة الوقود، بينما أكد نواب بالبرلمان أن أزمة الغاز مازالت تراوح مكانها خاصة في العاصمة الخرطوم، وأشار النواب لمعاناة المواطنين في الحصول على الغاز وأشاروا إلى أن سعر الاسطوانة وصل 120 جنيهاً، ونوهوا إلى أن المواطن ينتظر بالساعات بينما يتم توزيع شحنة واحدة من الغاز، وأقر وزير النفط والغاز خلال تقديمه بيان أداء وزارته بالبرلمان أمس الإثنين، بوجود فساد تجارة الوقود، وأعلن عجز وزارته عن ضبط توزيع الغاز، وقال: “ضبطنا الجازولين والبنزين بواسطة تخصيص أفراد من الهدف لعدد 251 طلمبة بالعاصمة” وأضاف لكني لا أستطيع تعيين 5 آلاف فرد هدف ل 5 آلاف وكيل غاز لمراقبة التوزيع حتى يذهب للمستهلك. وطالب زايد الولايات والسلطات المحلية بتولي عملية مراقبة الغاز. وكشف الوزير عن ديون وصفها بالمتراكمة تجاه قطاع النفط من قبل شركات أجنبية عاملة في المجال، وقال إن ديون الشركة الصينية فقط وصلت إلى 2 مليار دولار، وأضاف بقوله: “حتى هذه بتزيد كل يوم”.

**

الدستورية تقبل طعن أولياء دم الشهيدة سارة عبد الباقي

 التغيير: اليوم التالي

قبلت الدستورية، أمس الإثنين، الطعن الذي تقدم به ممثل أولياء الدم في قضية الشهيدة سارة عبدالباقي، التي قتلت في أحداث سبتمبر 2013، وقال المحامي المعتصم الحاج ممثل أولياء الدم في تصريح صحفي، إن المحكمة وافقت على الطعن بالرقم 255/2015، واعتبر موافقة المحكمة خطوة أولى في طريق العدالة، مؤكداً ثقته الكاملة في القضاء السوداني، وقال: “إن شاء الله تكون بداية شافية لأسرة الشهيدة وانصافاً للعدالة وفتح الطريق أمام بقية قضايا شهداء سبتمبر”. وأعرب عن أمله في أن يتم تحديد الجناة في الجريمة التي وصفها بالبشعة تمهيداً لتقديمهم للمحاكمات.

**

خروج 200 مصنع للزيوت من دائرة الإنتاج بالبلاد

التغيير: آخر لحظة

كشف برلمانيون عن توقف 200 مصنع للزيوت بالبلاد وخروجها من دائرة الإنتاج، مطالبين بضرورة خفض الإنفاق الحكومي خلال المرحلة المقبلة. وشددوا على أن عدم التنسيق بين السياسات وتقاطع الصلاحيات والسلطات بين المركز والولايات أقعد بالتطور الاقتصادي ونموه بالبلاد. وطالب النائب البرلماني فضل المولى الهجا خلال مداولاتهم لتقارير وزراء المالية، الزراعة، الصناعة، أمس، بمراجعة الاقتصاد لوجود مشكلة حقيقية في القطاع، لافتاً إلى أن معظم الشعب أصبح غير منتج، فضلاً عن زيادة في العطالة والهجرة والعمالة الأجنبية. منتقداً استيراد الدولة للزيت واللبن والقمح والدواء، بجانب وجود فوضى وعدم انضباط في سوق الدولار، وقال: “الناس كلها أصبحت تجار عملة”. ومن جانبها أبدت العضو أماني السماني الطيب أسفها على حال مشروع الجزيرة، وقالت: “المشروع الآن سكنته الأشباح”.

**

وزير المالية يطلب من البرلمان رفع الدعم عن المواد البترولية والكهرباء

التغيير: المجهر

طالب وزير المالية والاقتصاد الوطني، بدر الين محمود، برفع الدعم عن القمح والمواد البترولية والكهرباء، وقال أمام البرلمان أمس: “الشعب السوداني يستهلك أكثر مما ينتج ويستورد أكثر مما يصدر”. واستعجل الوزير الدولة في تنفيذ سياسة رفع الدعم باستغلال فرصة انخفاض السلع عالمياً، ونبه بأن سياسة رفع الدعم أقرها البرلمان بالتدرج في السابق، مشدداً على ضرورة التخلص بسرعة من دعم الاستهلاك والسلع وتحويله إلى دعم الشرائح الضعيفة وزيادة المرتبات ومعالجة عجز الموازنة. وأكد بدر الدين أن الحكومة تمكنت من الحفاظ على الاقتصاد من الانهيار عقب الانفصال، وحث الوزير نواب البرلمان على قيادة حملة في دوائرهم لزيادة الإنتاج والإنتاجية لتحسين مستوى المعيشة والتحول من أمة مستهلكة إلى منتجة.

**

تأجيل مفاجيء لموعد انعقاد المؤتمر العام للحزب الشيوعي

التغيير: المجهر

في تطور جديد تقرر تأجيل موعد انعقاد المؤتمر العام للحزب الشيوعي السوداني الذي كان مقرراً له الرابع والعشرين من الشهر الجاري إلى أجل غير مسمى، نتيجة لإنعكاس قرارات إيقاف القيادي د. الشفيع خضر وعدد من القيادات الأخرى على ترتيبات المؤتمر. وقال الناطق الرسمي باسم الحزب يوسف حسين ل”المجهر” إن اللجنة المركزية قررت تأخير المؤتمر إلى بعض الوقت “دون تحديد زمن”، إلى حين استكمال بعض التحضيرات، وعند سؤاله عن أن ايقاف د. الشفيع وآخرين من ضمن الأسباب، رد بالإيجاب، إلا أنه عاد وأكد أن د. الشفيع سيكون حاضراً في المؤتمر العام، مبيناً أن التأجيل سيتيح الفرصة أيضاً لحسم قضية إيقاف الشفيع وبقية القيادات التي قال إن التحقيق بدأ فيها، مجدداً التأكيد في الوقت ذاته بأن التوقيف ليس عقوبة أو إبعاداً من الهيئات القيادية، واصفاً إياه بالإجراء التنظيمي.

**

الصحة: لوبيات تعيق مكافحة التبغ

التغيير: آخر لحظة

اشتكت وزارة الصحة الاتحادية من وجود لوبيات تقف عائقاً ضد مكافحة التبغ، في وقت شددت فيه على ضرورة وضع استراتيجية واضحة للتعامل مع هذا الوباء، ولفت رئيس الجمعية السودانية لتعزيز الصحة، د. مصعب برير، في الاجتماع الثاني للجنة القومية لمكافحة التبغ إلى أن التبغ يشكل أحد خزائن الدولة، وطالب بضرورة الكشف عن السجل الخاص بالسرطانات المرتبطة بتناول التبغ، مشيراً إلى ارتفاع نسب زيادة السرطانات بسبب التبغ.

**

الكودة : الحوار فاشل إذا لم تنتج عنه حكومة قومية ..

 التغيير : الصيحة

دمغ حزب الوسط الإسلامي، برئاسة  د. يوسف الكودة، الحوار الوطني بالفاشل حال لم يفضي إلى حكومة انتقالية. ونقل محرر التغطيات ب”الصيحة” جاد الرب عبيد، عن ممثل حزب الوسط الإسلامي في الحوار الوطني بلجنة الهوية قوله أمس، “الحوار الوطني إذا لم يأت بتغيير سياسي جذري داخل أروقة الحكم فهو بلا شك فاشل”. وكشف عن مقترح في اللجنة من حزب التغيير الديمقراطي طالب بإلغاء دور الإدارة الأهلية والحواكير حتى لا تكون سبب في النزاعات، مشيراً إلى أن هذا المقترح أثار جدلاً كبيراً في اللجنة، وأكد أنه قوبل بالرفض من كل المتحاورين.

**

الوطني: تحالفات المعارضة لاقيمة لها

التغيير: الصيحة

قلل المؤتمر الوطني من انتقادات حزب الأمة القومي للحوار الوطني، ووصف تحالفات المعارضة بأنها مجرد حبر على ورق ولا وجود لها في الواقع، ولا أثر لها في أوساط المواطنين، وقال إن التحالفات التي تمت لا تملك رؤية ولا برنامج متفق عليه. ونقل محرر المركز السوداني للخدمات الصحفية عن أمين الأمانة العدلية بالحزب الفاضل حاج سليمان قوله أمس “إن انتقاد حزب الأمة لعملية الحوار يأتي بسبب سير الحوار بقوة في الاتجاه الصحيح نحو التوافق على الثوابت الوطنية والوفاق الوطني”. ونوه سليمان إلى إشادة المجتمع الدولي والإقليمي بالحوار الوطني، وقال إنها شكلت صدمة للممانعين والرافضين.

**

الوطني: لانرغب في حوار تحت مظلة الاتحاد الأفريقي

 التغيير: التيار

قطع مساعد رئيس الجمهورية، نائب رئيس المؤتمر الوطني، المهندس إبراهيم محمود حامد، بأنهم لايريدون حواراً تحت مظلة الاتحاد الأفريقي أو الأوربي، ولايرغبون في أن يرأس الحوار شخص آخر سوى رئيس الجمهورية. وقال إبراهيم خلال حديثه في ندوة مخرجات ومآلات الحوار الوطني بالسجانة أمس الإثنين: إن لا سبيل في السودان للحوار بالبندقية، منبهاً إلى أن مخرجات الحوار ستضبط مستقبل البلاد، وجدد حامد استمرارهم في دعوة الأحزاب الرافضة، وأضاف قائلاً: الذين يسمون أنفسهم نداء السودان يريدون تفكيك مؤسسات السودان.

**

برلماني يهاجم عدم وفاء الحكومة بالتزاماتها تجاه المتأثرين بمروي

التغيير: التيار

انتقد البرلماني المستقل عن الدائرة “1” أبو حمد، مبارك عباس، عدم وفاء الحكومة بالتزاماتها تجاه المتأثرين من قيام سد مروي، وقطع بأن العمل في مشروع الخيار المحلي لم ينفذ بنسبة 100% وفق ماورد في تقرير وزير المالية الذي قدمه أمام البرلمان أمس الإثنين، وقال عباس في جلسة البرلمان أمس: إن الواقع يقول أنه تم تنفيذ جزئي في 3 مشاريع فقط من ضمن 6 خيارات، بجانب تشييد 700 مسكن فقط من جملة 10 آلاف، وتسآل: أين المدارس والعيادات والمساجد والأراضي التي فقدها المتأثرين منذ العام 2008؟ وتابع، من المسؤول عن توجيهات رئيس الجمهورية بشأن الكهرباء والطرق للمناصير في الخيار المحلي.

**

تشديد الإجراءات بمطار أديس للسودانيين والسفارة تستفسر

التغيير: السوداني

تعرض عدد من المسافرين السودانيين لتفتيش وإجراءات مشددة في مطار أديس أبابا، تتمثل في التحقق من وجهة الشخص الزائر داخل الأراضي الأثيوبية. وأجرت السفارة السودانية في أديس اتصالات بالحكومة الإثيوبية، للاستفسار من أسباب الإجراءات المشددة. وقال سفير السودان في أديس، عثمان نافع للسوداني، إن السلطات الإثيوبية أكدت لهم أن الإجراءات عامة بحق جميع الزائرين، والسودانيون ليسوا مقصودين بها على وجه التحديد، مشيراً إلى أنها قلت خلال الأيام الماضية. وذكر السفير أن أحد المواطنين السودانيين سافر من أديس إلى تركيا للالتحاق بتنظيم “داعش”، وتمت إعادته إلى أديس ليغادر منها، معتبراً أن هذه الإجراءات متفهمة خاصة في ظل وجود هجمات إرهابية في عدد من دول العالم.

**

مصرع 3 أشخاص جراء انهيار 817 منزلاً بطوكر

التغيير: السوداني

لقى ثلاثة   أشخاص مصرعهم، وأصيب العشرات اصابات متفاوتة، نتيجة انهيار نحو 817 منزلاً بمدينة طوكر جراء الأمطار التي ضربتها مؤخراً. وقال مسؤول الإعلام بطوكر، الأمين إبراهيم محمد إبراهيم، في تصريح للسوداني، إن مياه الأمطار أغلقت الشوارع وعزلت المدينة، مضيفاً أن كميات المياه أكبر من إمكانات قوات الدفاع المدني القادمة من بورتسودان، وقال إن وفداً يتكون من مساعد رئيس الجمهورية موسى محمد أحمد، والمدير التنفيذي لصندوق الشرق أبوعبيدة دج، ووزير المالية بالبحر الأحمر محمد طه عثمان، زار المدينة أمس للوقوف على حجم الدمار الذي لحق بالمدينة، ووعدوا بتقديم المساعدات، ومنح أولوية للتنمية في طوكر.