الخرطوم : التغيير كشفت مصادر مطلعة عن ضغوطات على  وزيرة  الدولة بوزارة العدل تهاني علي أحمد  لدفعها إلى تقديم   استقالتها بعد استغلال نفوذها  لاخراج ابنها من  احدى حراسات الشرطة ببحري.

 وقبضت قوى من المباحث على ابن الوزيرة  متلبساً بحيازة  كمية من الحبوب والبودرة المخدرة (هيروين ) في عربة والدته الوزيرة و برفقة شخص آخر ..

وكانت صحيفة السوداني المقربة من النظام قد اوردت خبرا عن القبض على ابن وزيرة وشاب آخر ، بحوزتهما كمية من  المخدرات ،بقسم بحري قبل يومين ….وجاءت الوزيرة الى القسم بحضرة وكيل النيابة وأخرجت ابنها من الحبس وفكت حجز العربة ….

وتفيد معلومات وردت ” للتغيير الإلكترونية”  أن الوزيرة عرف عنها استغلال نفوذها الى اقصى درجة  ، وقامت قبل اشهر بتصديق شركة تعدين لصالح شقيقها،  ووقفت على  هذا الأمر بنفسها  في وزارة المعادن حتى استخرجت جميع الاوراق الرسمية ..