التغيير : الخرطوم  أكد شهود عيان ان السلطات الامنية السودانية اعتقلت عشرات من اللاجئين العائدين  من مطار الخرطوم بعد ترحيلهم قسرياً من  الأردن. 

وقالت    شاهدة  عيان تحدثت ” للتغيير الالكترونية” ان افراد من جهاز الأمن وصلوا فور هبوط الطائرات  واعتقلوا العشرات من الشباب المرحلين من الأردن قسرياً. وقررت السلطات الأردنية ترحيل حوالي ( 800) من اللاجئين السودانيين قسرياً بعد أن فضت اعتصاماً لهم في العاصمة عمان قبل أيام أمام مفوضية اللاجئين السامية التابعة للأمم المتحدة.

 وأكدت الشاهدة أن الأجهزة الأمنية السودانية  توجهت باللاجئين المعتقلين من مطار الخرطوم  الى جهة مجهولة. وأضافت  ” حدث ما كنّا نخشاه عندما أجبرتنا السلطات الاردنية على مغادرة أراضيها بعد استخدامها القوة المفرطة “.

واشارت المصادر التي فضلت حجب هويتها لأسباب أمنية انهم الان يعيشون في ظروف صعبة بعد ان أصبحوا هدفا للسلطات الامنية السودانية ” سنحاول العيش في الخفاء والتفكير مجددا في الهجرة لان السلطات ستقوم بمراقبتنا“.

وأكدت الشاهدة  ” ان السلطات الاردنية  أبعدت حتي  الذين حصلوا على موافقة من الامم المتحدة  لإعادة توطنيهم في بلدان اخرى بالرغم من إكمال كافة الأوراق والمستندات ومنحها للسلطات الاردنية”.

واضافت تقول ” بدون سابق إنذار وضعونا في حافلات بعد ان أحاطونا بقوات الدرك ووجدنا أنفسنا في احدى الهناكر الحديدية الكبيرة داخل المطار،  وعندما حاولنا الاحتجاج بطريقة سلمية أطلقوا علينا  وابلا من الغاز المسيل للدموع ما ادى الى وفاة شخصين وطفلة”.

ونظمت السلطات السودانية جسرا جويا ونقلت مواطنيها  اللاجئين الى مطار الخرطوم وقالت انها ستعمل على إعادتهم الى مناطقهم الاصلية