المراجع يكشف عن تبديد مأمون حميدة للمال العام تمديد الحوار الوطني إلى أجل غير مسمى وزير المالية: الولايات لا زالت تفرض رسوماً غير قانونية الشيوعي: لن نحتفل بالاستقلال .. **

المراجع يكشف عن تبديد مأمون حميدة للمال العام

التغيير : الجريدة

كشف تقرير المراجع العام، لولاية الخرطوم، للعام 2013م، عن تبديد وزير الصحة بالولاية، بروفيسور مأمون حميدة، للمال العام، من خلال تجاوز النثرية المصدقة له والبالغة 10 آلاف جنيه شهرياً.

وأشار التقرير الذي تحصلت “الجريدة”، على نسخة منه أمس، أن نثرية الوزير المصدق بها تبلغ 10 آلاف جنيه تصرف من أمانة الحكومة، ولفت إلى أن نثرية الوزير تجاوزت المبلغ المصدق ولم يذكر التقرير مبلغ التجاوز، واعتبر التقرير ذلك تبديداً للمال العام. وطالب التقرير بالالتزام بالمبلغ المصدق لكل الوزراء وضرورة إرسال مستندات الصرف لأمانة الحكومة.

**

 تمديد الحوار الوطني إلى أجل غير مسمى

التغيير: الصيحة

أعلنت اللجنة التنسيقية العليا للحوار الوطني آلية 7+7، عن تمديد فترة الحوار الوطني إلى أجل غير مسمى بهدف إتاحة الفرصة للحركات المسلحة والأحزاب الممانعة بالمشاركة في الحوار وتمكين المنضمين حديثاً من فرصة الإدلاء بآرائهم داخل لجان الحوار الست.

 وأشار مساعد رئيس الجمهورية وعضو آلية الحوار الوطني إبراهيم محمود خلال تصريحات صحفية بالمركز الإعلامي للحوار الوطني أمس بقاعة الصداقة، أن الحوار يشهد عضوية جديدة مع كل يوم مشيراً إلى تطورات كبيرة يشهدها الحوار في كل محاوره وقطاعاته للرغبات المتزايدة من جهات مختلفة بالمشاركة فيه خاصة الحركات المسلحة والأحزاب الممانعة في الداخل.

**

وزير المالية: الولايات لا زالت تفرض رسوماً غير قانونية

التغيير: السوداني

دعا وزير المالية والتخطيط الاجتماعي، د. بدر الدين محمود، الولايات لضرورة الالتزام بإيقاف الرسوم غير القانونية أو التي تُحَصَّل في الطرقات وعلى سلع الصادر وعرقلة حركة البضائع في الأسواق. وأشار الوزير أمام نواب البرلمان خلال العرض الثالث للمداولات حول الموازنة المالية للعام 2016، لعدم التزام الولايات بتوجيهات عدة أصدرتها الحكومة المركزية في هذا الصدد، وقال إن الالتزام بتلك التوجيهات ما يزال بعيداً من قبل الولايات، وأضاف: لا بد أن تلتزم الولايات بعدم فرض الرسوم غير القانونية، وأن تمتنع عن عرقلة حركة البضائع داخل السوق الواحد “في سوق البلاد عموماً” سواء بالنسبة للسلع والخدمات أو بالنسبة لحركة رؤوس الأموال. ودعا الوزير الولايات لتطوير الموارد الذاتية، وأكد تخصيص حافز لأكثر الولايات تطويراً لإيراداتها، إلا أنه وضع عدة معايير، قال إنه سيتم بموجبها اتباع قسمة الموارد بين المركز والولايات.

**

الشيوعي: لن نحتفل بالاستقلال ..

التغيير: الجريدة

أعلن الحزب الشيوعي السوداني عدم احتفاله بالاستقلال، وشدد على أنه سيحتفل به بعد إزالة الحكم الشمولي وتحقيق الديمقراطية. وعزا الحزب تأجيل مؤتمره العام إلى عدم اكتمال التحضيرات.

وقال القيادي بالحزب صديق يوسف لـ “الجريدة” أمس، إن الحزب لن يحتفل بعيد الاستقلال باعتبار أن معنى الاستقلال لم يتحقق، وأشار إلى سيطرة الحكم الشمولي، وأضاف: “سنحتفل حينما تكون البلد حرة وديمقراطية ونبني وطننا البنحلم بيه”.

 وفي سياق متصل بعقد المؤتمر العام ذكر يوسف أن المؤتمر تأجل إلى أول مارس القادم لعدم اكتمال مؤتمرات الولايات، ولفت إلى عقد مؤتمرات عطبرة وسنار وسنجة.

**

رئيس الجمهورية يتدخل ويطرح مقترحات بشأن أزمة سد النهضة

التغيير: المجهر

التقى رئيس الجمهورية المشير عمر البشير بالقصر الجمهوري أمس الأحد، بوزيري خارجية مصر وإثيوبيا كلا على حدة، بحضور وزير الخارجية إبراهيم غندور، وذلك على هامش الاجتماع السداسي لوزراء الخارجية والري بالسودان ومصر وإثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة، الذي انطلق بفندق السلام روتانا أمس الأحد. وانطلقت بالخرطوم أمس الأحد اجتماعات سد النهضة التي ضمت وزراء الخارجية والري في البلدان الثلاث السودان ومصر وإثيوبيا، بجلسة افتتاحية تحدث من خلالها وزراء الخارجية في الدول الثلاث مؤكدين رغبتهم في الوصول إلى نتائج إيجابية من خلال الجولة الحالية للمباحثات التي من المنتظر أن تنتهي أعمالها اليوم الاثنين، بيد أنها لم تحرز يوم أمس أي تقدم يذكر بخلاف ما ساد الاجتماعات من روح إيجابية بحسب ما أفاد غندور. وقال وزير الخارجية الإثيوبي “تدروس أدهانوم”، إن لقاءه بالبشير تناول عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين السودان وإثيوبيا، إلى جانب ملف سد النهضة. وأوضح أن البشير طرح بعض المقترحات على الوزراء تتعلق بسير المحادثات وكيفية الوصول إلى النتائج المرجوة، في الموضوعات المطروحة للنقاش حول أزمة السد.

**

ارتفاع وفيات الأمهات أثناء الولادة بولاية القضارف

التغيير: المجهر

كشفت مديرة إدارة الصحة الإنجابية بوزارة الصحة بولاية القضارف، أميرة هاشم القدال، عن ارتفاع معدلات وفيات الأمهات أثناء الولادة بالولاية. وقالت القدال خلال مخاطبتها أمس بالقضارف الاجتماع السنوي للجنة الفنية لنظام التقصي والاستجابة لوفيات الأمهات، إن ولاية القضارف توجد بها أعلى معدلات لوفيات الأمهات في السودان. وأرجعت ذلك لضعف التدخلات الصحية والمجتمعية التي تمثلت في انعدام برامج التوعية الصحية في المناطق النائية، إلى جانب العادات والتقاليد وهشاشة البنية التحتية الصحية بالمناطق الريفية بمحليات الولاية. ولفتت إلى أن معظم وفيات الأمهات التي أوضحها السجل التراكمي لوفيات الأمهات بكافة محليات الولاية، من العام 2009 وحتى العام 2015 كانت بسبب النزيف الذي بلغت نسبته 52%، إلى جانب ارتفاع ضغط الدم ومضاعفات التخدير “مرض اليرقان” وفقر الدم. وأشارت القدال إلى ضرورة توسيع نظام التقصي والاستجابة خاصة المناطق البعيدة، لتفعيل سرعة التدخلات الصحية وتنفيذ برنامج قابلة لكل قرية.

**

ارتفاع أسعار السكر والفول والكبكبي

التغيير: اليوم التالي

كشفت جولة “اليوم التالي” بأسواق ولاية الخرطوم، عن ارتفاع أسعار عدد من السلع الاستهلاكية بالأسواق، وشكا عدد من التجار بولاية الخرطوم من ارتفاع سكر شركة كنانة من 250 إلى 270 جنيه للجوال زنة 50 كيلو، مشيرين إلى ارتفاع ربع الفول المصري من 200 جنيه إلى 230 جنيه، وفول السليم من 140 إلى 170 جنيهاً، وربع الكبكبي من 40 جنيهاً إلى 100 جنيه.

**

تشريعي الخرطوم يطالب بفرض رسوم على ترحيل الجثامين

التغيير: آخر لحظة

قطع نواب بتشريعي الخرطوم بأن ورود كلمة “خطأ مطبعي” كثيراً، من شأنها أن تشكك في موازنة الولاية. وكشفت العضو نجاة أحمد كرداوي عن رود أخطاء في تقرير اللجنة المالية التي قدمته في جلسة المجلس أمس، وأضافت نرجو تعديل زمن إيداع تقرير الموازنة وتعديل اللائحة وذلك من أجل المحافظة على صحة الأعضاء حتى لا يتعرضوا للضغط والإرهاق. من جانبها طالبت العضو عواطف طيب الأسماء بفرض رسوم على ترحيل الجثامين داخل الولاية، وقالت لا بد من مجانية عمليات الولادة لأن في كثير من الأحيان يقوم المواطن بشراء حتى “الحقنة”.

**

قرارات جديدة لتنظيم حركة المركبات بالخرطوم

التغيير: آخر لحظة

أصدر وزير البنى التحتية والمواصلات بولاية الخرطوم أحمد قاسم قراراً لتنظيم حركة مركبات النقل العام، على أن يبدأ العمل به اعتباراً من يناير المقبل، ونص القرار على حظر أي مركبة تعمل في النقل العام مالم تحمل اللاصق البارز “الاستيكر”  الذي يوضح رقم الخط ومساره، ومنع توقف مركبات النقل العام “حافلات- بصات” لحمل وإنزال الركاب إلا في محطة الانتظار المحددة، على أن يستثنى من القرار تاكسي الخرطوم. ووجهت الوزارة إدارة المرور بتنفيذ القرار، وكشف القرار بأن عدد الخطوط المصدقة للنقل العام بلغ حتى الآن 420 خط و 1845 محطة انتظار. وقالت الوزارة إن الهدف من القرار تنظيم وقوف الحافلات في المواقف المحددة ومعالجة الانتظار الخطأ، بجانب محاربة الظواهر السالبة لسائقي الحافلات.

**

إغلاق قسم النساء والتوليد بمستشفى شرق النيل

التغيير: الصيحة

أصدرت وزارة الصحة ولاية الخرطوم قراراً بإغلاق قسم النساء والتوليد بمستشفى شرق النيل النموذجي بسبب ما أسمته الكسل الإداري الذي كاد أن ينهي حياة مريضة وحولت اختصاصياً وطبيبتين للمجلس الطبي مطالبة بإخضاعهم للتحقيق. وأكد مدير إدارة المؤسسات العلاجية الخاصة د. أحمد عباس فوراوي في تصريح ل”الصيحة” أن المستشفى رفضت علاج مريضة في حالة ولادة وقامت بتحويلها إلى مستشفى حكومي بحجة أن فصيلة دمها نادرة، إلا أن زوج المريضة تقدم بشكوى إلى إدارة المؤسسات العلاجية الخاصة وتم إرجاع المريضة إلى مستشفى شرق النيل وتم إجراء عملية الولادة مؤكداً وجود خلل إداري بالقسم منوهاً إلى أن إدارته طالبت بإغلاق القسم وإعادة هيكلته.

**

باشات: العلاقات بين الخرطوم والقاهرة ليست على مايرام

التغيير: السوداني

طالب وكيل المخابرات المصرية السابق وعضو البرلمان المصري، اللواء حاتم باشات، بضرورة أن يكون موقف السودان من سد النهضة أكثر وضوحاً، ولفت إلى أن السفارة المصرية بالخرطوم تتشدد في منح تأشيرات الدخول، لجهة أن بعض السودانيين يقومون بأعمال غير شرعية في أراضيها، وأن عدداً منهم يذهبون إلى ليبيا وسوريا، ووصف باشات الإعلام المصري والسوداني ب”المأجور”. ونفى أن تكون مصر تتعامل مع السودان كملف أمني وأضاف: “العلاقات بين الخرطوم والقاهرة ليست متوترة، لكنها ليست على مايرام”.