التغيير: الخرطوم رحل بالخرطوم أمس الثلاثاء، الكاتب الصحفي والمحلل السياسي الاستاذ تاج السر مكي، اثر علة لم تمهله طويلا.  

عُرف الاستاذ تاج السر مكي بانحيازه للفقراء والمهمشين منذ باكورة شبابه ، وكان سياسياً ونقابياً فاعلاً. التحق في تسعينات القرن الماضي بـ ” لواء السودان الجديد” بشرق السودان، التابع للحركة الشعبية لتحرير السودان، و شارك مع مثقفين في اصدار دورية ” مسارات جديدة” عن مكتب اعلام ” لواء السودان الجديد”.

وبعد عودته من اسمرا لظروف خاصة، عمل الراحل في صحيفة “الأيام” السياسية، التي ظل يكتب بها عموده اليومي” أضواء ومفارقات” منذ عام  2000، كما واظب على كتابة مقال اسبوعي بذات الصحيفة، تحت عنوان “لقاء الاربعاء”.

وتتقدم ” التغيير الإلكترونية” بأحر التعازي إلى أسرته ، سائلين الله له المغفرة، لما عرف به من طيب معشر ووطنية وصمود ، من أجل التغيير والحرية والديمقراطية والعدالة الإجتماعية”.