التغيير : الخرطوم قالت البعثة المتخصصة التابعة لقسم الآثار بجامعة الخرطوم أنها حققت اكتشافات أثرية هامة بمنطقة الخندق بالولاية الشمالية ، من بينها اكتشاف مقابر جماعية تتبع للعهد المسيحي وقلعة الخندق .

واوضحت البروفيسورة انتصار الزين رئيسة البعثة الأثرية لوكالة الأنباء الحكومية (سونا)، إن الاكتشافات التى تمت بالمنطقة توصلت إلى أن “الخندق” كانت قبل ثلاثة قرون مدينة تجارية وميناء نهري يستقبل البضائع الواردة من مصر وتركيا وبلاد الشام وأوربا ومنها تتوزع الى مناطق السودان المختلفة عبر قوافل الجمال” .

وكشفت عن عثورهم على مقابر جماعية تتبع للعهد المسيحى وتعرف “بالتوشيكية”، كما تم اكتشاف قلعة الخندق أو مايعرف “بالقيلا قليلا والتى يعود تاريخها للعهد المسيحى وقد انتقلت القلعة لتكون مقرا للحكام فى العهد الإسلامى.

وأشارت البروفسيرة انتصار إلى أن عمليات المسح والتنقيب عن الآثار فى تلك المنطقة والتي بدأت فى العام 2009 سبقتها مسوحات وكشوفات أخرى غطت المنطقة الواقعة شمال الخندق حتى منطقة “حنك  الجنوبية لمحلية دلقو . وابانت أنه تم خلال تلك الفترة اكتشاف 180 موقعا اثريا يعود تاريخها للفترة من العصور الحجرية حتى تاريخ الإسلام.