التغيير : الخرطوم  ارتفعت أسعار الأدوية وبشكل مفاجئ في الصيدليات والمستشفيات بعد ايام قليلة جدا من اجازة الموازنة الجديدة والتي قال المسئولون الحكوميون انها جاءت لتخفيف الأعباء عن المواطن. 

وكشفت جولة قامت بها ” التغيير الالكترونية” في عدد من الصيدليات ارتفاع أسعار بعض الأدوية الى أكثر من ١٠٠٪.  حيث ارتفع سعر دواء شراب الاموكلان في بعض الصيدليات الى ٩٠ جنيها بعد ان كان ٤٠ جنيها. كما ارتفع سعر قرص الفلاجين من ٣ جنيهات الي ٥ جنيهات. كما شهدت أسعار الأدوية المتعلقة بمعالجة التهابات البرد مثل النوفلو وغيرها ارتفاعات متباينة خاصة في الصيدليات الواقعة في منطقة امدرمان. 

 

كما كشفت الجولة أيضا عن شُح في انواع بعض الأدوية المرتبطة بامراض القلب والجهاز العصبي. وقال صاحب صيدلية الشفاء بالخرطوم ابراهيم علي ان هنالك ازمة حقيقية في أسعار الدواء وانعدام بعض أنواعه. وعزا السبب في ذلك الى ارتفاع أسعار الدولار مقابل الجنيه السوداني وإحجام بنك السودان عن توفير العملة للشركات. وأضاف ان الشركات لجأت الى شراء الدولار من السوق الموازي لمقابلة احتياجات شراء الأدوية.مشيرا الى ان أسعار الدواء ستواصل ارتفاعها في حال عدم تدخل الجهات المختصة. 

 

فى سياق متصل، دفع النائب البرلماني علي عوض علي من الحزب الاتحادي (الأصل)، بمسألة مستعجلة لرئيس البرلمان إبراهيم أحمد عمر، لاستدعاء وزير الصحة بحر إدريس أبو قردة، بشأن ارتفاع أسعار الدواء بنسبة 100%.