التغيير: القاهرة استنكر "التحالف العربي من أجل السودان" إعتقال السلطات للشقيقين عماد وعروة الصادق عضوي حزب الأمة .وأعرب  عن قلقه العميق من موجة الإعتقالات التي يشنها جهاز الأمن ضد النشطاء والمعارضين السياسيين في السودان. 

وكانت قوّة ملثمة تستقل عربة صالون قد اخنطفت مساء الأربعاء الماضي، عروة الصادق إسماعيل من امام منزله بمدينة الثورة، بينما أُعتُقِل شقيقه عماد منتصف ديسمبر 2015م ولم يُسمح للأسرة ولمحاميه بزيارته.

وقال بيان صحفي للتحالف ان إستمرار حملة الإعتقالات التي يشنها جهاز الأمن والمخابرات يشكك في  جدية الحكومة، وحزبها الحاكم في إنجاح الحوار الوطني من أجل الإصلاح السياسي في البلاد.

ودعا التحالف  في بيانه الذي تحصلت عليه “التغيير الالكترونية” الى إلغاء قانون الأمن الوطني لسنة 2010م ،الذي يمنح جهاز الأمن والمخابرات سلطات واسعة بالإعتقال التحفظي، لفترة أربعة أشهر ونصف قابلة للتجديد دون توجيه أي إتهام أو اتخاذ إجراء قضائي بحق المعتقلين.