وزير الإعلام: الإعلام الإليكتروني يبث الأكاذيب ويهدد الأمن مؤسسة النفط: كميات الغاز الموزعة أكبر من الاستهلاك نواب بالبرلمان يطالبون بمنع استيراد الملابس الضيقة للفتيات تعزيزات عسكرية بمدينة الجنينة في أعقاب التوترات الأخيرة وإغلاق للمحال التجارية الأمة: مبارك الفاضل يريد الدخول للحزب عبر الأسوار **

وزير الإعلام: الإعلام الإليكتروني يبث الأكاذيب ويهدد الأمن

التغيير: الصيحة

توعدت الحكومة بحسم الإعلام الإليكتروني ووصفته بالمهدد لأمن البلاد ببث الكثير من الأكاذيب وطالب الناطق الرسمي باسم الحكومة ووزير الإعلام الدكتور أحمد بلال عثمان، بضرورة الحاق الإعلام الإليكتروني بقانون الصحافة والمطبوعات الصحفية، وأضاف: “زمان كان يقال كلام جرائد وحالياً يقال كلام واتساب”، وأعلن عن إنشاء مركز إعلامي للرد على الإعلام الإليكتروني. وقال بلال خلال حديثه بالبرلمان أمس خلال مداولات النواب حول تقرير لجنة الإعلام عن أداء وزارة الإعلام للعام 2014 وخطتها للعام الحالي، إن وزارته قطعت أشواطاً مقدرة في تقوية الإذاعات الولائية، وقال إن المحطات في مناطق النزاعات والمناطق الحدودية تعتبر إسعافية لمحاربة الإذاعات “الدخيلة”، مشيراً إلى أن محطات الاف أم ارتفعت إلى 30 إذاعة، كاشفاً عن مخالفة عدد منها أغراض التصديق، وقال بلال إن وزارته اتفقت مع عربسات بعدم تحميل أي إذاعة تعمل على إثارة الفتن والنعرات.

**

مؤسسة النفط: كميات الغاز الموزعة أكبر من الاستهلاك

التغيير: اليوم التالي

كشفت المؤسسة السودانية للنفط عن أن كميات الغاز الموزعة في ولاية الخرطوم، والبالغة 800 طن يومياً تزيد عن حجم الاستهلاك اليومي المقدر ب650 طناً في اليوم. وهددت المؤسسة في تعميم لشركات توزيع الغاز بتطبيق إجراءات صارمة وفق ضوابط العمل في مجال المنتجات البترولية، وأشارت إلى نشر فرق عمل مزودة بمعلومات الحصص المسلمة لكل مراكز التوزيع يومياً إلى جانب التواصل مع مستودعات الشحن، وطالبت المؤسسة الشركات بتوجيه الموزعين بالعمل وفتح مراكز التوزيع، منوهة إلى أنه لوحظ إغلاقها رغم تسلم الحصص كاملة مما يزيد من معاناة المواطن.

**

نواب بالبرلمان يطالبون بمنع استيراد الملابس الضيقة للفتيات

التغيير:  السوداني

طالب نواب بالبرلمان، وزارة التجارة، بمنع استيراد ما سموه بالملابس الضيقة والصغيرة التي تخص الفتيات، وسموا منها “البودي والتونيك”، لتخفيف الضغط على النقد الأجنبي، ودعوا أن يشمل القرار إيقاف استيراد كل السلع الهامشية، وأكدوا أن هذه السلع حولت السودان إلى مكب نفايات للدول الصناعية الكبرى. من جهته كشف وزير التجارة عن تشكيل لجنة لمراجعة أمر استيراد السلع الكمالية.

**

تعزيزات عسكرية بمدينة الجنينة في أعقاب التوترات الأخيرة وإغلاق للمحال التجارية

التغيير: المجهر

عمت مدينة الجنينة أمس الاثنين حالة من الخوف والتوجس وسط الموطنين، مما دفع أصحاب المحال التجارية والمؤسسات البنكية وبعض الموظفين بالمؤسسات الحكومية بمغادرة مقار عملهم عقب حضورهم لدوام العمل تحسباً لوقوع توترات أمنية، حيث تمكنت حكومة الولاية من نشر تعزيزاتها الأمنية بالشوارع الرئيسية والطرقات المؤدية للسوق الكبير. وفي غضون ذلك أصدر مولانا د. عوض الحسن النور قراراً مساء أمس الاثنين بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق حول أحداث مدينة الجنينة، برئاسة مستشار عام مولانا بابكر عبداللطيف علي وعضوية كبار مستشارين، ومستشارين أول وثاني وممثلين من وزارة الدفاع والداخلية وجهاز الأمن والمخابرات الوطني والمجلس الأعلى للحكم اللامركزي.

**

الأمة: مبارك الفاضل يريد الدخول للحزب عبر الأسوار

التغيير: آخر لحظة

كشف نائب رئيس حزب الأمة القومي الفريق صديق محمد إسماعيل، عن فشل مشروع الوحدة مع رئيس حزب الأمة الإصلاح والتجديد مبارك الفاضل، وقال: “مبارك يريد الدخول إلى الحزب عبر الأسوار وليس من الباب”، مشدداً على أن الأمر مرفوض وغير مقبول، وأقر إسماعيل ل”آخر لحظة” بتعثر مشروع لم الشمل بسبب تعنت مبارك وإصراره على حل المؤسسات.

**

البرلمان يطالب بتفعيل إقرارات الذمة للمسؤولين

التغيير: آخر لحظة

طالب البرلمان وزارة العدل بالإسراع بمراجعة قانون الثراء الحرام، لافتاً إلى ارتفاع في الشكاوى الواردة لإدارة الثراء الحرام إلى 263 شكوى مقارنة ب111 شكوى وردت في العام السابق، وطالب بتفعيل العمل في إقرارات الذمة المالية لشاغلي المناصب التنفيذية والدستورية.          

**

نقابة العاملين بالعمل: خلافاتنا مع الوزيرة إشراقة حول المال

التغيير: الصيحة

كشف شاهد الدفاع، رئيس نقابة العاملين سابقاً بوزارة العمل تفاصيل جديدة في محاكمة 10 متهمين في تجاوزات مالية بالوزارة. وأكد الشاهد في أقواله أمام محكمة المال العام برئاسة القاضي صلاح الدين عبد الحكيم أمس، أن سبب الخلافات بين المتهمين ووزيرة العمل السابقة إشراقة سيد محمود، كان حول المال، وأوضح أن الوزيرة السابقة طالبت النقابة بزيادة المال المخصص لها إلا أن النقابة رفضت مما أدى إلى تأجيج الصراع، وقال إن الوزيرة قامت بطردهم من الوزارة وأكد أنهم كانوا يمارسون العمل النقابي تحت ظل شجرة بالقرب من الوزارة سميت بشجرة النقابة.

**

تأجيل عمليات جراحية بمستشفى إبراهيم مالك لعدم توفر التخدير وخيوط العلمليات

التغيير: الجريدة

كشفت مصادر طبية بمستشفى إبراهيم مالك، عن تأجيل عدد من العمليات مساء الخميس الماضي، لعدم توفر أدوية التخدير وخيوط العمليات، مما حدا بتحويل المرضى لعدد من المستشفيات تداركاً للموقف. وقالت المصادر في تصريح للجريدة أمس إن عدم توفر المعينات والمستهلكات الطبية يسبب إشكالات كبيرة تستدعي تدخل الوزارة، في إشارة منها لاستلاف الأدوية المخدرة والخيوط لإجراء عدد من العمليات المستعجلة لعدد من الحالات مساء الخميس الماضي بإبراهيم مالك. وفي السياق نوهت مصادر إلى أن السعة السريرية بمستشفيات إبراهيم مالك وبشائر والفتح تبلغ 324 سريراً فقط، وهو ما يعادل 40% من مجمل عدد الأسرة بمستشفى الخرطوم التعليمي، مما يشير إلى فقدان ما يزيد عن 500 سعة سريرية، وذكرت أن فقدان السعة السريرية سيؤدي إلى اتجاه المرضى إلى مستشفيات القطاع الخاص مما يزيد من معاناتهم.

**

تضارب أعداد قتلى أحداث الجنينة

التغيير: السوداني

تضاربت أعداد قتلى الأحداث بمدينة الجنينة، وفيما كشف والي غرب دارفور خليل عبدالله عن سقوط 6 قتلى وإصابة 3 آخرين، كشف معتمد محلية الجنينة الأمير الطاهر عبدالرحمن بحر الدين لقناة الشروق عن مقتل 12 شخصاً وجرح آخرين خلال يومي الأحد والاثنين، وأكد قيام بعض النازحين بتخريب أمانة حكومة الولاية ومنزل الوالي، في وقت شكل فيه الوالي لجنتين لحصر الخسائر والتحقيق في الأحداث.