التغيير : الخرطوم أكدت  لجنة مناهضة سد كجبار ان الاجهزة الأمنية  أغلقت نادي المحس بالخرطوم  الخميس للحيلولة دون تنظيم حشد جماهيري رافض لتشييد السد بعد ان استدعت احد القيادات للتحقيق. 

وطبقا لبيان اللجنة الصادر الخميس  بالخرطوم فان قوة من الامن قامت باغلاق دار المحس حيث كان مقررا عقد اللقاء الجماهيري “في محاولة جديدة واستكمالاً لحلقات التآمر ضد النوبيين، قامت قوة تتبع لجهاز الأمن بإغلاق نادي المحس، لإثناء المناهضين عن إقامة اللقاء الذي دعت له لجنة مناهضة سد كجبار”.

وأضاف البيان ان جهاز الأمن استدعى الى مكاتبه رئيس لجنة المناهضة عماد ميرغني المحامي، وحملت اللجنة مسؤولية سلامته الشخصية لجهاز الأمن وتبعات ما قد يحدث.

وكان البرلمان السوداني قد أجاز الاتفاقيات التي وقعتها الحكومة السودانية مع نظيرتها السعودية لإنشاء ثلاث سدود جديدة من بينها سد كجبار.