التغيير : الخرطوم  كشفت مفوضية العون الإنساني في السودان الى أن عدد النازحين في اقليم دارفور وصل الى نحو ٣ مليون شخص ، وأكدت ان المنظمات الأجنبية  تم طردها بعد ان خالفت القوانين المنظمة لعملها. 

وقال مفوض العون الإنساني محمد احمد ادم خلال مؤتمر صحافي بالخرطوم السبت ان هنالك محاولات جارية لإعادة توطينهم.  

وفي اول تعليق رسمي على طرد المنظمات الأجنبية العاملة في البلاد ، قال ان القرار جاء لما وصفه ” بابتعادها عن مهامها ومحاولاتها لعب ادوار سياسية”.مشيرا الى ان هذا العام تم طرد منظمة واحدة فقط. 

وكانت السلطات السودانية قد طردت منظمة (ترافورد) والتي تعمل على تقديم المساعدات لاكثر من ٣٠٠ الف شخص في دارفور الاسبوع الماضي دون ان تذكر الأسباب.   

من جانب اخر اتهم مفوض العون الإنساني الحركة الشعبية بعرقلة وصول المساعدات الانسانية للمتضررين في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق. ودعاها  للتنازل عن شرط إيصال المساعدات الإنسانية عبر دولتي جنوب السودان وإثيوبيا. مشيرا الى ان هذا الامر مرفوض من قبل الحكومة السودانية .