التغيير : جبال النوبة - الخرطوم كشفت  "الحركة الشعبية /شمال" عن تلقيها دعوة من الآلية الافريقية رفيعة المستوي للمشاركة في "اجتماع تحضيري استراتيجي " بالعاصمة الإثيوبية اديس ابابا في منتصف الشهر المقبل ، وأعلنت الحركة موافقتها  المشاركة في الإجتماع.  

وقالت الشعبية خلال بيان صحافي يوم الاثنين ، اطلعت عليه ” التغيير الالكترونية ” انها وبعد مشاورات أجرتها بين قياداتها قررت المشاركة في الاجتماع التحضيري” .  

وأوضحت ان الآلية الافريقية قدمت الدعوة لكل من  حركات دارفور المسلحة والحكومة السودانية وحزب الامة القومي المعارض، وأشارت الحركة إلى أنها ستجري مشاورات مع شركائها من قوي نداء السودان وحركة الاصلاح الان قبيل المشاركة.  

وشدد  البيان على”ان الاجتماع الاستراتيجي ليس بديلا للاجتماع التحضيري والذي طالبت به قوي المعارضة كشرط للمشاركة في الحوار الوطني الذي دعت له الخرطوم والذي انطلقت أعماله منذ أكتوبر الماضي “. وأضاف البيان “الحركة الشعبية لن تشارك في حوار قاعة الصداقة بأي شكل من الأشكال، ولن ترفض اي حوار متكافئ ومنتج وذو مصداقية يبدأ بوقف الحرب وتوفير الحريات ويحقق الحل الشامل ويفضي للتغيير.

وكانت الشعبية والتي يقاتل جنودها الحكومة السودانية في ولايتي جنوب كردفان والنيل الازرق  قد دخلت في مفاوضات رسمية وغير رسمية مع الحكومية السودانية وفشل الطرفان في التوصل الي اتفاق يوقف الحرب المستمرة في المتطقتين منذ العام ٢٠١١