التغيير: الخرطوم استدعت، نيابة أمن الدولة احدى الصحافيات، بصحيفة (آخر لحظة) ورئيس تحرير الصحيفة، بسبب مادة عن حركة "بوكو حرام " الارهابية التي تنشط في غرب أفريقيا. 

 وقالت منظمة “جهر” ــ صحافيون لحقوق الإنسان، أن نيابة أمن الدولة حققت مع الصحافية نصرة ابراهيم ورئيس التحرير عبد العظيم صالح ، يوم الخميس الماضي، سبب مادة نشرت في نوفمبر من العام الماضي  حول نشاط تنظيم “بوكو حرام” في السودان.  

وبحسب قانون الصحافة والمطبوعات، فإن رئيس تحرير (آخر لحظة)، متَّهماً أول ، بحكم مسئوليته عن النشر، بجانب الصحفية (نصرة) كمتهم ثان. و قد افرجت السلطات عنهما بعد  التحري بـ(الضمان العادي).

وتُواجه (نصرة ورئيس التحرير)المادة: (66) من القانون الجنائي:(نشر الأخبار الكاذبة)، والمادة (35) من قانون الصحافة والمطبوعات : (الجزاءات). وكان أحد المواطنين، قد أبلغ، بتاريخ (السبت 10 أكتوبر 2015)، شرطة حي مايو بالخرطوم، مُدَّعياً وجود مجموعة بالحي، تُجنِّد وتستقطب الشباب لصالح تنظيم (بوكو حرام). وقبضت الشرطة يوم (الاثنين 2 نوفمبر 2015) على عدد (27) شخص من أعضاء المجموعة المُدَّعى عليها، وتم التحري معهم. وفي ذات السياق ، سبق، أن استدعى، وحقَّق جهاز الأمن يوم (الاثنين 12 أكتوبر 2015) مع الصحفية بصحيفة (السياسي) منال عبد الله ، بسبب مادة صحفية نشرتها الصحيفة حول: (نشاط تنظيم داعش في السودان).