التغيير : الخرطوم  قال تحالف قوى الإجماع الوطني المعارض في السودان انه يساند مطالب مناهضي  تشييد السدود بشمال السودان، ودعا فئات المجتمع الى ترتيب الصفوف لما وصفه بمعركة الحسم والكرامة. 

وأكد التحالف خلال بيان اصدره السبت واطلعت عليه “التغيير الالكترونية” انه يقف في صف  الأهالي الذين خرجوا من اجل الدفاع عن حقوقهم”  لكل الشرفاء من أهالي تلك المناطق الذين قدموا درسا بليغا في الدفاع والاستبسال عن الحقوق المشروعة بمختلف وسائل النضال السلمي الديمقراطي.


وتقول لجنة مناهضة السدود، ان إقامة هذه السدود  سيؤدي إلى تدمير ١٧٠ قرية ، وتشريد أكثر من ١٠٠ ألف أسرة ، بالاضافة إلى تدمير أكثر من ٥٠٠ موقع أثري. 

وبدأت لجان المناهضة في تنظيم وقفات ومظاهرات احتجاجية في المناطق التي ستقام بها السدود وفي العاصمة الخرطوم

كما شدد بيان التحالف  انه يقف ضد خطوات الاستفتاء الذى تود الحكومة إجراءه في اقليم دارفور المضطرب بعد ان وصفته بالخطوة الملغومة. مشيرا الى ان  الإستفتاء ﻻ يمثل أولوية لسكان دارفور” الذين يتطلعون لوقف الحرب أوﻻ وتقديم العون الإنساني.

 

وتخطط الحكومة السودانية لإجراء استفتاء اداري في اقليم دارفور في أبريل المقبل حول بقاء الإقليم بوضعه الراهن بولاياته الخمس او جعله اقليما واحدا