التغيير: الخرطوم، وكالات أسقط " المؤتمر الوطني " أي جند يتحدث عن " حكومة انتقالية" ورشحت  تقارير من الخرطوم عن  الاقتراب من تشكيل حكومة " وفاق وطني" بضم بعض المشاركين في حوار الوثبة.

وأكدت التسريبات الواردة من الخرطوم  ” أن  حزب المؤتمر الوطني الحاكم يجتهد في  تشكيل “حكومة وفاق وطني” في البلاد برئاسة عمر البشير.

واعتبرت المصادر هذا القرار إسقاطا لمقترح زعيم حزب”المؤتمر الشعبي” حسن الترابي بتشكيل حكومة انتقالية  برئاسة البشير المدة عامين  مع استحداث منصب رئيس وزراء، أو تشكيل مجلس رئاسي تكون رئاسته دورية، أو التمديد للبشير مع تقليل دور ” المؤتمر الوطني” وعدم السماح للدستوريين المشاركة في الانتخابات التي تعقب الفترة الانتقالية.

إلا أن جهاز الأمن حذر الصحف من النشر عن هذه السيناريوهات ،

يذكر أن “لجنة قضايا الحكم”   في مؤتمر “الحوار الوطني” أقرت تشكيل حكومة “وفاق وطني” لقيادة البلاد في المرحلة المقبلة.

من جانبه رأى الأمين السياسي لحزب المؤتمر الوطني حامد ممتاز، أن الحديث عن حكومة قادمة خلال ثلاثة أشهر سابق لأوانه، مؤكداً أن لجنة قضايا الحكم وتنفيذ مخرجات الحوار أجازت بالإجماع حكومة الوفاق برئاسة البشير.

ويرأس عمر البشير (72 عاماً) حزب المؤتمر الوطني الذي تأسس عام 1994، بعد أن  قاد انقلاباً عسكرياً على الحكومة المنتخبة برئاسة الصادق المهدي عام 1989.

يذكر ان البشير متهم من قبل محكمة الجنايات الدولية بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في دارفور.