التغيير: الخرطوم  أصدرت "جهر" ــ صحفيون من أجل حقوق الانسان، تقريراً في مناسبة اليوم العالمي للمرأة، أشادت فيه بمواقف الصحافيات السودانيات الجريئة من أجل الحق ،والتميُّز ،والحصول على المعلومات، في ظروف سياسية ومهنية قاسية.  

وقالت “جهر”في تقريرها السنوي، الذي يغطي الفترة من ” 8 مارس 2015 – 8 مارس 2016″، أنها تشارك في الاحتفاء بهذه المناسبة العزيزة على قلوب النساء السودانيات، بالمساهمة في جبهة التوثيق، لأوضاع الصحفيات السودانيات.

و تُشير (جهر) إلى أن المعلومات الواردة في التقرير، لا تُغطِّي حجم الانتهاكات الفعلية، لعدة أسباب، من بينها، عدم توفر المعلومات، بسبب سياسة التعتيم والتكتُّم الإعلامي التي تنتهجها وتفرضها الدولة، وأجهزتها القمعية، وكذلك لأسباب أُخرى من بينها أسباب موضوعية، وكذلك قصور ذاتي في عمل (جهر)، وصعوبات تواجه عملية التحقق من بعضها، بالسرعة المطلوبة، وأحياناً تضطّر (جهر) لحجب بعض المعلومات عن النشر، أو تأخير النشر استجابةً لرغبة بعض الضحايا، ومُراعاة لظروف الضحايا وخصوصيتهم/ن. 

 و تساهم (جهر)، عبر، مراسليها، أصدقائها، حلفائها، وأعضائها، متابعة، رصد، وتوثيق – بعض – الانتهاكات التي تعرضت، وتتعرض لها صحفيات، كاتبات، وكاتبات صحفيات، بواسطة جهاز الأمن، وغيره من مؤسسات الدولة.