أعلن "الجيش الشعبي لتحرير السودان-شمال" عن إسقاط طائرة بدون طيار بجبال النوبة أمس الأول.

وقال الناطق الرسمي باسم الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال أرنو نقولتو لودي في تعميم صحفي تلقت”التغيير الإلكترونية” نسخة منه – “ان وحدة الدفاع الجوى للجيش الشعبى لتحرير السودان-شمال باقليم جبال النوبة /جنوب كردفان التابعة لمحور هيبان تحت قيادة العميد/نميرى المراد تمكنت  يوم 15/3/2016 الساعة الخامسة مساء من اسقاط طائرة بدون طيار كانت تحلق لالتقاط صور واستكشاف المؤسسات المدنية، من مدارس ،مستشفيات، مصادر المياه والاسواق  بغية استهدافها وتدميرها بالقنابل البرميلية الحارقة تقصف من طائرات الانتنوف وغيرها من الطائرات الحربية التى يسخرها نظام المؤتمر الوطنى لقتل وتشريد المدنين العزل”

ولم يصدر اي تعليق من الحكومة السودانية حول الحادثة.

يذكر ان الجيش الشعبي لتحرير السودان التابع للحركة الشعبية يقاتل الحكومة في جنوب كردفان منذ يونيو 2011 وفي جنوب النيل الأزرق منذ سبتمبر 2011 بسبب شروع الحكومة في نزع سلاحه بالقوة الأمر الذي رفضته الحركة الشعبية وطالبت ان يتم ذلك في إطار ترتيبات أمنية وسياسية محددة في اتفاقية نيفاشا.

والجدير بالذكر ان الحكومة السودانية حظرت “الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال” عقب استقلال جنوب السودان.